دعوة من مجلس رؤساء الطوائف المسيحية في العراق لغبطة البطريرك ساكو للقاء حواري سيعقد في بغداد      مستشار العبادي لشؤون المصالحة الوطنية يبارك مجلس رؤساء الطوائف المسيحية توجهاته في ترسيخ التعايش السلمي      واشنطن بوست: لماذا تدعم أمريكا مسيحيي العراق والأيزيديين؟      قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا يلتقي الوزير الاسترالي كرس باوين ويستقبل وفد من الجمعيات الخيرية في امريكا      بمناسبة الذكرى الـ103 لمذابح الإبادة السريانية البطريرك أفرام الثاني: متجذرون في سورية وسندافع عنها لدحر الإرهاب التكفيري      البابا فرنسيس: المهاجرون لا يشكلون تهديدًا، ويجب حماية حقوقهم      البيان الختامي لسينودس أساقفة الكنيسة المارونية في بكركي      المطران ميشال قصارجي: تعيين البطريرك ساكو كردينالاً هو علامة فارقة لمن أراد أن يقضي على الوجود المسيحي في العراق!      ما يحصل في الشّرق إبادة مسيحية ومن يقل خلاف ذلك إمّا جاهل أو مضلِل أو حالم      البطريرك ساكو يستقبل وفداً من جماعة تيزيه Taizé      شاهد .. أنجلينا جولي تتفقد مخيمات اللاجئين السوريين في الموصل وكوردستان العراق      داعش يظهر مجددا عبر "كمين دموي" على طريق بغداد - كركوك      صحيفة: العبادي قد يشكل جبهة سياسية جديدة ردا على تحالف (سائرون - الفتح)      تساقط الكبار يصدم التوقعات في مونديال روسيا      تقنية "ثورية" تتيح رصد الأشخاص خلف الجدران      البطريرك ساكو يختتم الرياضة الروحية السنوية لراهبات بنات مريم      موقع امريكي يحذر من خسارة واشنطن لسوق السلاح العراقي: 7 مليارات دولار في طريقها لروسيا !      حظر زراعة الأرز والذرة بسبب شح المياه في العراق      بطل المونديال بين تنبؤات الذكاء الاصطناعي والقط "أخيل"      الفاتيكان يستعيد خطاب اكتشاف "العالم الجديد" عمره 525 سنة
| مشاهدات : 517 | مشاركات: 0 | 2018-05-22 03:19:20 |

هل يبقى العراق آمنا بينما هو جسر بين دمشق وطهران؟

 

عشتارتيفي كوم- أخبار الآن/

 

مع ظهور ديناميكية إقليمية جديدة، أظهرت انتخابات العراق الأخيرة أن مواطنيه لا يريدون الهيمنة الإيرانية على شؤونهم. 

وبعيداً عن كونها مجرد مناقشة فكرية بسيطة، فإن هذا الأمر يدور حول سلامة وسعادة المواطنين العراقيين العاديين.

تستخدم إيران الأراضي العراقية دون أي سيطرة تذكر عليها، كما لو أن العراق ليست دولة ذات سيادة.

لا يعرف العراقيون حتى نوع البضائع الخطرة التي تحملها إيران والتي تمر عبر بلاد الرافدين. 

حرية التنقل التي تتمتع بها إيران عبر الأراضي العراقية تجعل من السهل اختراق حدود العراق ليس فقط من قبل إيران، ولكن أيضاً من قبل آخرين بما في ذلك داعش، فقد يسمح هذا الأمر لداعش بالتسرب مجددا إلى العراق، الأمر الذي يعرقل الكثير من التقدم الذي أحرزه العراقيون ضد التنظيم وقدموا من أجله تضحيات كبيرة. 

عزلة إقليمية يواجهها العراق من خلال استمراره بتسهيل أو غض الطرف عن استخدام إيران للأراضي العراقية لتقديم المساعدة لنظام الأسد. 

بالتأكيد العراق لا يريد ولا يمكنه حتى تحمل أن يكون معزولا مثل قطر، فالعراق يحتاج إلى استثمارات ومساعدة دولية لإعادة بناء ما تم تدميره. إلا أنه في ظل الفوضى التي يشهدها الاقتصاد الإيراني، لا يمكن للعراق الاعتماد على إيران كمصدر لاستثمارات كبيرة وكافية. 

بالنظر إلى المستقبل، فإن العراقيين لا يرون شيئًا سوى تكلفة ضخمة بسبب السماح لإيران باستخدام العراق لمساعدة نظام الأسد. 

بالمساعدة والتحريض على سياسة طهران في سوريا، فإن العراق يحد من علاقاته الإقليمية والدولية. بمجرد أن يحرر العراق نفسه من كونه مكبلاً من قبل إيران، عندها فقط سوف يستطيع أن يتمتع بعلاقات أفضل مع جيرانه الآخرين وبقية العالم العربي. 

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.9836 ثانية