بيان مجلس رؤساء الطوائف المسيحية في العراق حول حادث غرق العبارة في الموصل      قداسة البابا فرنسيس يعزي سكان مدينة الموصل والسلطات المدنية والدينية عن كارثة غرق العبارة في نهر دجلة      صاحبا النيافة والسيادة المطرانان آفاك اسادوريان ومار بشار متي وردة يزوران كنيسة الارمن الارثوذكس المشيدة حديثا في عنكاوا      بعد أن أحرقها وهدّمها داعش ، عادت الكنائس تكتّظ بالناس وإفتتاح كنيسة جديدة في مجمع التآخي في سهل نينوى      الرئيس اللبناني ميشال عون: مسيحيو الشرق على طاولة البحث مع الرئيس الروسي      الشماس روني بطرس إيرميا من كنيسة المشرق الآشورية يحصل على شهادة الماجستير من قسم اللغات السامية / جامعة برلين الحرة      اعلامي مصري: هل يمكن ان نرى ترانيم مسيحية بأي برلمان عربي تكريما للشهداء المسيحيين؟      الجمعية العراقية لحقوق الانسان في الولايات المتحدة الامريكية تنعى ضحايا عبارة مدينة الموصل      المدير العام للدراسة السريانية يشارك في "المؤتمر الدولي الثاني للدراسات الارامية والسريانية في مصر والعالم"      المسيحيون المغاربة يطالبون بحقوقهم مع الإعلان عن زيارة البابا فرنسيس للبلاد نهاية الشهر الحالي      لماذا تحطمت أنوف الآثار المصرية؟ حل اللغز التاريخي المحير      سخرية من "أفضل حارس بالعالم" بعد خطأ فادح بتصفيات أمم أوروبا      100 قتيل في غرق عبارة الموصل وكوردستان تقدم الدعم والمساندة والمستشفيات وأقسام الطوارئ لاستقبال الضحايا      ’يحيا المسيح رجاؤنا‘.. عنوان الإرشاد الرسولي لسينودس الأساقفة حول الشباب      إتهام رونالدو بالإغتصاب يغير مخططات يوفنتوس      الامم المتحدة تعد نوروز فرصة لحماية الأرض وتأمل عراقاً بـ"حُلة أقوى"      الذكرى الـ16 لحرب العراق.. بين حزن وفرح بإسقاط صدام حسين إلى نظريات المؤامرة      نيوزيلندا تحظر حيازة البنادق الهجومية بعد مذبحة المسجدين      بيان من مديرية آسايش أربيل: اعتقال عصابة للسرقة والجريمة في مدينة أربيل      رئيس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي يهنئ الشعب الكوردي باعياد نوروز
| مشاهدات : 1305 | مشاركات: 0 | 2018-05-07 10:34:29 |

هذه قصتي مع المدير ..... لهذا تركت لكن ما نسيت

جان يلدا خوشابا

 

أيها الاحبة 

تحية 

عملت في التدريس فترة وكانت لنا مدرسة جميلة وهيئة تدريسية متجانسة وطلابها اصلاء محترمين حتى جاءنا مدير مدرسة  مغرور عاملنا بقسوة وكأنه إمبرطور .. دكتاتور   .... تذمر طلابها  وجميع أساتذتها وأضاع علينا فرص كثيرة ومزّق محبتنا وأفسد علينا حالنا وقبل يوم من استقالتي ومغادرتي المدرسة تركت له هذه الرسالة ورحلت   

 حضرة  المدير العام:

إلى   متى  يا   إبن  آدم   ستبقى   تجازف    تخادع    وتخالف   المبادئ   ، الفكر   والقيم   وتسير

بالمعكوس

 فحتى مؤخرتك   قد  تعبت  ،  تعطلت   وملت   من  الجلوس  على  ذالك  الكرسي  اللعين   المسروق   

المنحوس  


قد   أخذت  ، سرقت ، أخفيت  وجمعت  ما  يكفي  وأعطيت   لأهلك   وحاشيتك  ما  يغني   يامغرور 

يأ  محروس  

أراك   مديراً    مهزوزاً ،  غشاشاً  ،  مطيعاً   محباً  لغيرنا  ودكتاتوراً   علينا   يا مخادع   يا  مقامر    

يا مدسوس  

 

انت  من   وشيت  ،  ونكلّت  بِنَا وانت  من  بعت  واشتكيت    ، غدرت  وبكيت   وأنت  من  حلّقت   تلك    

الرؤوس

جلبت  لمدرستنا  ولنا    العار ، الفشل  ،  الذل  والدمار  وجعلتنا  نخجل   نهرب   نغامر  ونركب  البحار 

يا ممسوس  

سرقت  المدرسة  والقرية  وتركت  لنا  الخبز  والبصل  وأستوليت   أنت  وحاشيتك وأعوانك  على  حليب  

الجاموس 

تدعي العفة ، العلم ، النزاهه  والحق  وتسقي  أعوانك الخمر  والنبيذ  بالكؤوس  يا ناقص الدين  ومدمر

الناموس 

 لابد أن  يأتيك  يوماً  وعن  قريب  ، تتعذب  ،  تتعب . تصرخ  ،  تتألم  تستغيذ  مثلنا  وتبقى  تعيش في   

كابوس  

لقد مزقت  يا صاحبي النسيج  والمدرسة  والإسم  وحاربت  الرفاق  وخنت  القسّم  وأصبحت  قائداً  وحيداً   

مهووس  

أنت  من   ذبحت  الفكر والقلم   وقتلت   الروح   فينا ،      ودمرت   الإخوة    وأنت   من   خطفت   العرس  

والعروس 

بربك   إلا   تخجل  بعد  كل   هذا   فتتقاعد  او  ترحل   يا ذو   الوَجْه  القبيح   الغريب  المشؤوم   المنكوس   

 العبوس 

لا  خير  في   مديراً   وقائداً   عاش   ذليلاً ،  خادماً   باكياً  ،  شاكياً ،  واشياً ،  ساقطاً  ، غادراً ، عميلاً     

جاسوس 

  فإنما  الحياة   يا صاحبي  في النهاية    عبارة عن   كلمة  حَق ،  فعل   وقول   وقيّم  ......  وأنت   لا  تملكها     

يا مدعوس  .   


والبقية تأتي 

جاني

May  -1  -  2018  


 

 










اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2019
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.4959 ثانية