البطريرك ساكو: أهمية السينودس تكمن في الروح والأمل الذي سيقدمه للشباب      مدير المرصد الآشوري لحقوق الانسان يشارك في ذكرى شهداء حزب القوات اللبنانية في لينشوبينغ السويدية      لويس مرقوس نائب رئيس منظمة حمورابي يتداول مع رئيس صندوق اعمار المناطق المتضررة بشأن الخدمات في قضاء الحمدانية " بغديدا"      رئيس أرمينيا آرمين ساركيسيان يقبل استقالة حكومة نيكول باشينيان      منظمة بيث نهرين بالتعاون مع مكتب سورويو تيفي العراق تقيم دورتها الاولى في تعليم اسس التصوير والاعلام في بغديدا      بعد اعادة التعمير، نوح يرجع للعيش تحت سقف بيته من جديد في كرمليس      مشروع بنك أوف أميريكا لترميم المنحوتات الآشورية الأثرية في متحف بروكلين      وفد من كنيسة مار ماري للكلدان يزور مزار عذراء فاتيما في بافالو الأمريكية      مؤسس لقاء مسيحيي المشرق: هناك لا مبالاة من الغرب حيال مسيحيي الشرق الأوسط      اجتماع في الدراسة السريانية حول خطتها الاستراتيجية وتقييم المناهج      المتحدث باسم حكومة إقليم كوردستان: لن نبقي على الأدوية المزورة في أسواق الإقليم      "جنرال إلكتريك" مرجحة للفوز بعقد ضخم في العراق بعد تدخل واشنطن      كندا.. تشريع القنب الهندي للترفيه يدخل حيز التنفيذ      توقعات بالاتفاق على اسماء المرشحين للوزارات اليوم وترجيحات بـ”شغور” بعضها      ماذا سيحدث للإنسان لو أطلق رصاصة واحدة في الفضاء؟      برشلونة يسعى لترميم دفاعه بـ"صاحب الـ34 عاما"      البابا فرنسيس: الخلاص هو عطيّة من الرب      الكنيسة الروسية تقطع صلتها بالقسطنطينية      واشنطن تجدد دعمها لكوردستان وتدعوها لمواصلة الحوار مع بغداد      قلق من تصاعد التوتر الأمني في العراق
| مشاهدات : 1109 | مشاركات: 0 | 2018-04-21 10:03:14 |

ما لم يحسب له الارهابيون حساب عندما ذبحوا المسيحيين الأقباط الـ ٢١!!!

 

عشتار تيفي كوم - كل المصريين/

بعد 3 سنوات من استشهاد 21 مصريا قبطيا، تم تدشين كاتدرائية إحياء لذكراهم في مصر في 15 شباط 2018.

انتشر فيديو في جميع أنحاء العالم، بثّه تنظيم داعش في 15 شباط من العام 2015، لذبح 21 مصريا قبطيا بالزي البرتقالي (زي الإعدام) على شاطئ في مدينة سرت الليبية، كانوا قد اختطفوا قبل بضعة أسابيع.

ولم يتوقع الإسلاميون أنّهم ساهموا، بارتكاب جريمتهم، في زرع شعور آخر لدى المسيحيين وهو: التقدير؛ وتطوير فضيلة: الأمل. فبذرة الاستشهاد، بعد ثلاث سنوات، أنتجت ثمرة طويلة الأمد: كنيسة قبطية كبيرة، لإحياء ذكرى شهداء “الإيمان والوطن”، في قرية العور في مركز سمالوط شمالي محافظة المينا. ف13 ضحية من بين ال21 شهيدا ينتمون إلى هذه القرية التي تبعد مئتي كيلومتر جنوب القاهرة.

وتم تدشين كنيسة “الإيمان” يوم الخميس 15 شباط، في ذكرى استشهاد 21 مصريا قبطيا، بعد أشهر من أعمال البناء، في حضور أسر الضحايا وبعض المسؤولين في البلاد والسلطات المحلية والدينية. إشارة إلى أنّ اختيار يوم التدشين يصادف أيضا عيد دخول السيد المسيح إلى الهيكل.

 الضحايا العظماء

بالنسبة إلى جميع المصريين، الاستشهاد رَفَعَ الأبرياء إلى مستوى الأبطال. فمن الناحية الدينية، يُعتبر الاستشهاد “أعلى مستوى” في القداسة، بحسب مطران أسيوط للأقباط الكاثوليك الأنبا كيرلس وليم سمعان. هؤلاء الأقباط المصريون وافقوا على الموت بدلا من إنكار المسيح. وفي العام 2015، بقرار من بطريرك الكنيسة القبطية الأرثوذكسية الأنبا تواضروس الثاني، كتبت أسماءهم في كتاب شهداء الكنيسة القبطية.

ومن الناحية الوطنية هم أبطال أيضا، بما أنّ الدولة المصرية أبدت قلقها إزاء الأقباط، فموّلت أعمال بناء الكنيسة. وبحسب المطران سمعان، لهذا التدشين أهمية رمزية كبيرة، وهو يتوّج الوعد الحميد الذي قطعه الرئيس المصري الذي “أمر” ببناء الكنيسة.

وهكذا، على الرغم من أن مكان العبادة هذا سينعش الذاكرة الجماعية، إلا أنه سيصبح رمزا “للأمل” وسيشجع المسيحيين على الحفاظ والدفاع عن إيمانهم. “حتى إذا كلف الأمر ذرف دمائنا”، وفق المطران سمعان.

وأمام الجلادين، ذكر الضحايا اسم “السيد المسيح”. وبتصميم، وافقوا على الموت بإيمان عميق. وانتصروا على الإرهابيين بهذه الكلمات.

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.8369 ثانية