موقف الخارجية الأمريكية من قبول الاجئين العراقيين المسيحيين      القضاء العراقي يعيد كتاباً أثرياً مقدساً إلى متحف كنيسة مارتوما للسريان الكاثوليك      البطريرك ساكو يحتفل بالقداس في كنيسة الصعود حي الأمين      غبطة البطريرك يونان يقيم لقاءً يبارك فيه اللجان التي عملت على تنظيم وتنفيذ اللقاء العالمي الأول للشبيبة السريانية الكاثوليكية      باسكال وردا رئيسة منظمة حمورابي تلبي دعوة المسؤولين في GIZ (المنظمة الالمانية للتطوير ) عن ورشة تدريبية بشان موضوع اللامركزية وتوزيع السلطات      السيد محمد الحلبوسي رئيس مجلس النواب العراقي الجديد يزور مقر البطريركية الكلدانية      هؤلاء هم القدوة في الزمن الصعب      قداسة البطريرك افرام الثاني يفتتح المؤتمر الأول لرجال الأعمال السريان في العالم - ألمانيا      مجهولون يعتدون على ناشط مسيحي في قامشلو      الفاتيكان يعلن التوصل لاتفاق تاريخي أولي مع الصين لتعيين أساقفة      من هو فؤاد حسين مرشح الحزب الديمقراطي الكوردستاني للرئاسة العراقية؟      ضربة أميركية بالحرب التجارية.. وبكين ترد بخطوة "انتقامية"      بعد مصر.. سيمنس تبحث تطوير "كهرباء العراق"      الحشد الشعبي يتهم الدنمارك بقصف أحد معسكراته غربي الانبار      مأساة إنسانية عمرها 49 يوما بالمحيط.. ونهاية أقرب للمعجزات      رونالدو يعلن "فعليا" خسارة جائزة أفضل لاعب في العالم      البابا فرنسيس يلتقي الكهنة والمكرّسين والإكليريكيين في ليتوانيا      نيجيرفان البارزاني يجتمع مع كبار المسؤولين الحكوميين وقياديي الأحزاب والقوى العراقية ببغداد      مجلة أمريكية تتحدث عن إمكانية عقد مفاوضات مع تنظيمي القاعدة وداعش      "الوحش" كويكب بحجم لندن 3 مرات يهدد الأرض
| مشاهدات : 504 | مشاركات: 0 | 2018-02-19 10:01:11 |

عندما تتلاطم الأمواج

خالد الناهي



في الصغر عندما تعلمنا السباحة، اول شيء اخبرونا به، عندما تجد الأمواج اتية بأتجاهك توقف فوراً عن السباحة، واترك الموجة تمضي، ثم اكمل سباحتك، وبذلك تكون اخذت قسطاً من الراحة، ووفرت جهداً كبيراً، كان سوف يضيع ان قاومت الموجة.

ومنذ ذلك الحين اخذت اطبق نظرية تعلم السباحة، على مجمل الحياة التي اعيشها
فلا اتكلم عندما لا يوجد احد يستمع الي، ولا احاور من اجده متعصب لرأي حتى يترك تعصبه، ولا اتحدث بما اجهله، فوفرت على نفسي الراحة والتعب الذي لا طائل منه.

وأنا متيقن لو ان الشعب العراقي طبق طريقة تعلم السباحة لكان حالنا افضل بكثير مما نحن فيه اليوم. 
لكن مشكلتنا بأن اغلبنا يحاول ان يتحدث حتى في وقت تزدحم فيه الأفكار، ولا يوجد هناك من يستمع اليه، يتحدث في كل شيء، سياسة، حرب، تاريخ، دين الخ من الأمور التي تتعلق في الشأن العراقي.

واحياناً كثيرة يذهب ابعد من ذلك فتراه جالس في العراق، ويتحدث عن الشعب الأيراني وحكومته، سلباً او ايجاباً، او عن الملك سلمان وتولي ابنه لدفة الحكم من بعده.

والمشكلة انه لا ينقل خبر ما يحدث فقط، انما يتناوله بالتحليل ويبني عليها مواقف، حتى الدول ذات الشأن تستغرب منها، فترى الحدث الذي يكون في دولة اخرى، ينعكس علينا كأنه موجا عاتي، فيقسمنا الى اضداد متعددة.

نعم ان اردنا ان نكون شعب مثل باقي الشعوب المتحضرة، يجب ان نتعلم ان نصغي اولاً، ونتابع الأمور بعناية ودقة، و ان نترك الحديث لأصحاب الأختصاص، ثم نبني بعد ذلك قراراتنا.

اما استمرارنا بالركض خلف كل كلمة او اشاعة، يصدرها زيد او عمر، يجعلنا نفقد بوصلتنا، ونضيع بسهولة في هذه الأحداث المتسارعة.

فقد غرق الكثير من السباحين من خلال أستهانتهم بموجات قادمة، ظنوا انها بسيطة، و ان ما يمتلكون من قوة جسمانية ومهارة في السباحة، تجعلهم يتغلبون عليها.

لكن الحقيقة عند تزاحم الأمواج يغرق حتى الأبطال احياناً
وعراقنا مقبل على موجة عاتية، سوف تجلب معها الكثير الكثير من الأشاعات والكذب. 
لذلك يتوجب علينا ان نكون بمستوى هذا الموج، ونجيد التعامل معه.

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.6373 ثانية