قبل يوم واحد من افتتاحها، غبطة المطران مار ميلس زيا، يرعى صلاة تبريك كلية مار نرساي الجديدة      أبوظبي تشهد افتتاح أكبر كنيسة أنطاكية أرثوذكسية في الشرق الأوسط      غبطة البطريرك يونان يستقبل سعادةَ السفير الأسباني في لبنان      خطة بنس لدعم مسيحيي العراق تثير التحفظ والقلق      بالصور.. مراسيم الرسامة الشماسية الانجيلية في كنيسة أم المعونة الدائمة / عنكاوا      اجتماع في مقر المديرية العامة ... لاستحداث شُعَب جديدة لاقسام الدراسة السريانية في بغداد وكركوك ونينوى      مجلس نينوى يدعو المسيحيين للعودة بعد رجوع 9 آلاف عائلة نازحة      روميو هكاري السكرتير العام لحزب بيت نهرين الديمقراطي يستقبل وفداً من منظمة الأمم المتحدة للطفولة      غبطة البطريرك ساكو يبعث برسالة شكر الى الكردينال مار جورج الن شيري كبير أساقفة كنيسة ملابار في الهند      كاثوليكوس الأرمن الأرثوذكس: السلام لن يتحقق إلا بالعدالة الدولية      ماذا يعني إغلاق الحكومة الأميركية؟      دراسة: الرضاعة الطبيعية تقلل من نسبة إصابة الأم بالسكري      بيليه أسطورة كرة القدم في المستشفى بسبب الإرهاق الشديد      الكنيسة السريانية الكاثوليكية تشارك في اجتماع الجمعية العمومية لجمعية الكتاب المقدس      العبادي يجدد التأكيد على إجراء الانتخابات في موعدها      وزير مالية كوردستان : لم تبق هناك اية عوائق مع بغداد وقد ابلغونا بان نعد لوائح أسماء جميع الموظفين      هيئة النزاهة تكشف أكبر عملية تهريب لسعات الانترنت في العراق      عواصف قوية تضرب أوروبا وتشل حركة المواصلات في عدد من الدول      فيديو.. الأرثوذكس يحتفلون بعيد الغطاس في روسيا      ارتياح كوردي للتطورات مع بغداد وواشنطن تأمل "نتائج مقبولة" بشأن المطارات
| مشاهدات : 426 | مشاركات: 0 | 2018-01-13 09:36:26 |

الآش السياسي مزق احشاءنا

خالد الناهي

 

 

الآش أكلة ايرانية معروفة تقريباً لدى جميع سكان إلوطن العربي، وربما حتى العالم ألذين لديهم تواصل مع المواطنين الأيرانين .
وتتكون عادة من مجموعة من المواد ( عدس ، حمص ،باقلاء ،فاصولياء، ألخ ) التي لا رابط بينهم الا الصنف حيث تصنف من ضمن البقوليات ، يتم خلطهم فيخرج لنا الأش. 
الكثير من الشعب الأيراني يعشق هذه الأكلة.

ويبدو ليس فقط الشعب الأيراني تعجبهم خلط الأشياء، والخروج بنتائج جديدة

حتى ساستنا بعد عام 2003 ولغاية الأن 
فجميع حكوماتهم عبارة عن خلطة أش أيراني 
فترى فيها الشيعي، السني، الكردي،المسيحي وما لذ وطاب من أصناف الشعب، خلطة تجتمع فيها المتناقضات، فتري الأسلامي ، العلماني وحتى ربما من لا دين له. 
وما يجمعهم فقط، انهم يحملون الجنسية العراقية، وان كان اكثرهم له اكثر من جنسية.

نعم انه الأش، لكن أش بطعم عراقي.

ان التشابه في الخلط، لا يعني تشابه في النتائج 
فخلط البقوليات اخرج أكلة، اغلب من تذوقها اثنى عليها.

اما خلطة الحكومات العراقية، جميع من عاصرها، شهد على سوء مخرجاتها وفسادها. 
لذلك اليوم ربما أغلب الشعب العراقي قد سأم من هذه الخلطة المملة، التي اخذت تمزق بأحشاء الشعب، وربما وصل الأمر الى الكثير منا اخذ يتقيء أحشاءه، أن تذكر هذه الخلطة النتنة.
نعم يوجد في الخلطة العراقية بعض الأمور الجيدة والمفيدة، لكن كثرة الأشياء الفاسدة فيها تطغي على الجيد فيها.

والسؤال هنا 
في الحكومة القادمة، هل سوف يعيدون الكرة ويصنعون لنا اش بنفس النكهه السابقة ؟

نعم ان الشعب يتحمل الجزء الأكبر من هذه المخرجات، فهو من يجهز المواد التي سوف تدخل بالخلطة
لا اكثر من ذلك هو الذي سوف يختار الطباخ الذي سوف يخلط المواد التي تخرج لنا الحكومة الجديدة.

لذلك نقول يجب على الشعب ان يختار بصورة دقيقة وبحرص 
ان اراد ان يخرج هذه المرة بحكومة لها طعم مميز، ولا تزكم انفاسنا رائحة فسادها كما الحكومات السابقه.

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6112 ثانية