قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا يقدم تعازيه لعائلة بيت شموئيل      تقرير اخباري ... الإيمان المسيحي في إيران هو الأكثر نموا في العالم      أعمال لجنة متابعة توصيات مؤتمر العلامة جبرائيل القرداحي للدراسات السريانية      ما هي خطة نائب الرئيس الأمريكي للحفاظ على الأقليات المسيحية في الشرق      العيادة الطبية المتنقلة التابعة للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الأشوري تزور قرية بخلوجة      نيجيرفان بارزاني: المسيحيون جزء لا يتجزأ من مجتمعنا      اجراء قرعة لتحديد ارقام الكيانات المشاركة في انتخابات برلمان كوردستان بدورته الخامسة للعام 2018      انتهاء اعمال المرحلة الاولى من مشروع مركز الرحمة الالهية الرعوي في سيكانيان - كركوك      منظمة حمورابي لحقوق الانسان تعقد ورشة تدريبية في الموصل لتعزيز الحريات الدينية وتحقيق الاستقرار المجتمعي والسلم الاهلي      ممثلة إتحاد النساء الآشوري تشارك في الجلسة النقاشية حول استراتيجية التطرف العنيف في نينوى      انطلاق سينودس الكنيسة السريانية الكاثوليكية في 23 تموز وتتويج اعماله برتبة تقديس الميرون والاحتفال بالذكرى الـ 50 لوفاة البطريرك الكردينال مار اغناطيوس جبرائيل الاول تبوني      "بقشيش فلكي" من رونالدو لـ 5 موظفين      عشرة آلاف ضحية لحوادث مرورية في إقليم كوردستان خلال 15 سنة      "776 من المصنفين كإسلاميين خطيرين موجودون في ألمانيا"      حقائق مهولة عن الخسائر المالية لقطع الانترنيت في العراق      نيجيرفان البارزاني: الأيام الصعبة تشرف على نهايتها وإقليم كوردستان مقبل على أفق مضيء      الأمم المتحدة تطالب أستراليا بالكف عن فصل عائلات مهاجرين      شاهد .. ما قصة ظهور سيارة صدام حسين الـ"بنتلي" النادرة في الولايات المتحدة      متظاهرو العراق يرفعون سقف المطالب ويحددون 12 نقطة بوساطة السيستاني في 3 ايام      مشجعو كأس العالم أنفقوا أكثر من 1.5 مليار دولار في روسيا
| مشاهدات : 738 | مشاركات: 0 | 2018-01-01 15:54:19 |

أمنيات لعام ٍ جديـــــــــــــد .. ولكن ؟!

غسان حبيب الصفار

 

ما أجمل أن نتمنى ، وأن نحلم .. ما أجمل أن نتشارك الأمنيات والأحلام .. ولكن الأجمل أن تتحقق الأمنيات ولو بشكل جزئي وبسيط ، هنا ستمتزج الأحلام بالحقيقة لتنتج واقعا ً جميلاً ومقبولاً ينعكس في التعامل والتعايش .. ما يعني المحبة والسلام ، السلام الذي هو المطلب الدائم لكل الشعوب ومنذ الأزل ! فالسلام يعني الخير والبناء ، الأمان و الإستقرار والعيش الكريم الذي هو من حق كل إنسان .

 

أمنيات تراودنا .. متمنين لها أن تتحقق ! لكنها تبقى معلقة ! وهكذا عام ٌ تلو عام .. وتبقى فقط أمنيات ..

في عالمنا الحاضر .. وما نعيشه في زماننا الصعب هذا ، من حروب غير مبررة بل ومفتعلة من أجل غايات ومسميات .. ومشاكل العالم السياسية ، وغزو الدول وتدميرها دون أي وازع من ضمير ! ومئات الملايين الذين يدفعون ثمن غباء السياسيين وأصحاب القرار ، الطمع والجشع الذي أصبح آفة المجتمعات ككل ، صراع الحضارات والتكنولوجيا التي ندفع ثمنها من حياتنا وراحتنا ومستقبل أجيالنا .. الرأسمالية التي باتت كالغول .. تهدد بإبتلاع كل شيء من أجل فئة معينة بل وقلة قليلة جدا ً ! لتجعل العالم سوقاً مفتوحة للإستهلاك فقط ! حيث بات الفرد يعمل كالآلة الصماء دون أي شعور أو إحساس لتأمين المتطلبات التي لا تنتهي .. وإشباع المظاهر والنفخة الكذابة الخالية من أي معنى ! إذ بتنا بكل صراحة نعيش على هامش الحياة !

نتمنى .. ولكن أين لأمنياتنا أن تجد لها مكاناً في زحمة الحياة والتطور السريع الذي أختلط فيه كل شيء ! وباتت الحياة تكرار في تكرار دون أي هدف او معنى ! وللحقيقة فقد باتت أمنياتنا فقط حروف تنطق لتموت قبل أن تغادر شفاهنا ! كلامٌ مكرر .. نقوله ونسمعه لا أكثر ! وبالمناسبة أنا مع كل كلمة جميلة تقال بحق أي إنسان ، مهما كان وأينما كان .. فلا أجمل ولا أروع من الكلام الجميل والصادق ..

الأمنيات والتمنيات برأي البسيط والمتواضع كالنبات ، لا تنمو دون تربة وضوء وماء .. والواقع ليس سوى شوك وحسك ! إذن كيف لها أن تنمو ؟ وإن نمت فلن تعطي ثمارها الحقيقية .

 

كي لا أطيل عليكم قرائي الأحباء أقول ..

 

السنين والأعوام ما هي إلا أيام تمضي .. وأيام تقبل .. لا أكثر، السنين لا تعي ولا تفهم لكي تكون أعوام خير وسعادة أو نكبات ومصائب ..

نحن البشر نحن وليس غيرنا من يجعل من الأعوام سعيدة .. نحن من يجعل من الأيام خيرات وبركات .. بالمحبة .. ويا أسفي عليها في زماننا هذا ! وبالتسامح .. ويا أسفي عليه أيضا ً فالأكثرية باتت جلادين لأنفسهم وللغير !!

نحن من يتحكم بالأعوام .. بتعاملاتنا وتصرفاتنا ومدى تقاربنا .. نحن من يتحكم بالأعوام .. بالمحبة والتسامح وفعل الخير والعطاء دون مقابل .. بالتصافي والمشاعر الصادقة .. صدقوني تكون الأعوام والسنين أعوام خير وسنين فرح وسعادة للغني والفقير .. للصغير والكبير .. للبعيد والقريب .. للجار والغريب .

رغم كل شيء .. تبقى الأمنيات .. وتبقى الآمال .. وتبقى الكلمة الصادقة .. وتبقى المشاعر النابعة من القلب أجمل ما يقــــــــــــــــــــــــــــال ..

 

 

أحبتي ..

كل عام والرب راعيكم ..

كل عام وأمانيكم بين أيديكم .

      31 / 12 / 2017 / كندا








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.9992 ثانية