البطريرك ساكو يدعو إلى تشكيل حكومة عراقية جامعة ’تعمِّر ما تهدَّم‘      منظمة حكماء العراق للعدالة الانتقالية تعقد اجتماعا في مقر اتحاد بيث نهرين الوطني      مدير المرصد الآشوري لحقوق الانسان يشارك في احتفالية شهداء السيفو في مدينة نوشبوري السويدية      دعوة من مجلس رؤساء الطوائف المسيحية في العراق لغبطة البطريرك ساكو للقاء حواري سيعقد في بغداد      مستشار العبادي لشؤون المصالحة الوطنية يبارك مجلس رؤساء الطوائف المسيحية توجهاته في ترسيخ التعايش السلمي      واشنطن بوست: لماذا تدعم أمريكا مسيحيي العراق والأيزيديين؟      قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا يلتقي الوزير الاسترالي كرس باوين ويستقبل وفد من الجمعيات الخيرية في امريكا      بمناسبة الذكرى الـ103 لمذابح الإبادة السريانية البطريرك أفرام الثاني: متجذرون في سورية وسندافع عنها لدحر الإرهاب التكفيري      البابا فرنسيس: المهاجرون لا يشكلون تهديدًا، ويجب حماية حقوقهم      البيان الختامي لسينودس أساقفة الكنيسة المارونية في بكركي      البابا فرنسيس: المسيحي يحب عدوّه ويصلّي من أجله      هبوط أول طائرة تابعة لشركة كردية عراقية في أربيل      كأس العالم 2018 بإنتظار البطاقة الحمراء الأولى      لهذا السبب.. إسبانيا تنبش قبر الديكتاتور فرانكو      شاهد .. أنجلينا جولي تتفقد مخيمات اللاجئين السوريين في الموصل وكوردستان العراق      داعش يظهر مجددا عبر "كمين دموي" على طريق بغداد - كركوك      صحيفة: العبادي قد يشكل جبهة سياسية جديدة ردا على تحالف (سائرون - الفتح)      تساقط الكبار يصدم التوقعات في مونديال روسيا      تقنية "ثورية" تتيح رصد الأشخاص خلف الجدران      البطريرك ساكو يختتم الرياضة الروحية السنوية لراهبات بنات مريم
| مشاهدات : 908 | مشاركات: 0 | 2017-12-17 10:06:16 |

دماء شهداء فلسطين وأشور تنادينا

بولص الاشوري

 

________________________

 

مائةّ عَامٍ واكثر 

فلسطين الحزينةٌ،

تصرخٌ بنا،

ودماءّ الشهداء تثورّ من الارض 

الثكلى،

والعربان ،

ما زالوا على منابر الجامعة العربية ،

والمؤتمر الاسلامي،

يثرثرون،

عائدون، 

عائدون،

كما هم الاشوريون،

لنينوى اعلام يرفعون 

عائدون،

ولكن، اين المقاتلون!

فوق اكتافهم كلاشنكوف يحملون!

والصدى يتلاشى كالضباب،

وفلسطين المقدسة،

ترثي الشهداء،

باحجار الاطفال يقاومون؟

فوق صدوركم باقون،

كما قالها الشاعر سميح القاسم،

وغدا عندما يتوحّد العربان

والاشوريون،

في جبهة قومية واحدة

كالاسود، يزأرون

الويل لمغتصبي ارضنا التاريخية

في فلسطين ،

وبلاد اشور ،

والقدس تبقى عاصمة لفلسطين

ونينوى عاصمة للاشوريين 

موحّدة لا للتقسيم؟

ولكن، شتان بين الاقوال،

وبين الانترنيت؟

هل يمكن الانتصار يأتي،

بالكلام والدموع والمسيرات،

بلا بنادق ولا صواريخ؟

بالامسِ كان الامريكان ،

يزرعون اسرائيل الصغيرة،

على ارض بلاد أشور، في العراق!

ولكن روح شعبنا الوطنية ،

طردوا الخونة الى خارج الحدود،

نعم بوحدة الشعوب،

يصنع النصر،

وكما قال جيفارا الخالد

الحقيقة لا تولد 

الا من فوهة البندقية

____________________

١٣/١٢/٢٠١٧








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.1552 ثانية