المجلس الشعبي يشارك في مؤتمر حول أزمة مسيحيي العراق في ولاية نيويورك      فرع دهوك للمجلس الشعبي يستقبل نادي نوهدرا الرياضي      غبطة المطران مار ميلس زيا وبرفقة رؤساء الكنائس الشرقية في استراليا، يلتقون برئيس الوزراء مالكوم ترونبل      الأسر العراقية المسيحية النازحة تستعد للاحتفال بعيد الميلاد في أجواء من الفرح والبهجة      نيافة الاسقف مار أبرس يوخنا، يشارك في مؤتمر لحوار الاديان حول التماسك الديني والاجتماعي في لبنان      رئيس أساقفة النمسا: الشرق الأوسط قد يصبح منطقة خالية من المسيحيين      البطريرك ساكو يفتتح كاتدرائية مار يوسف في بغداد باحتفال مهيب      سفير ألمانيا الإتحادية في العراق يزور متحف التراث السرياني      غبطة البطريرك يونان يبارك الرياضة الروحية السنوية لثانوية ليسيه المتحف بمناسبة عيد الميلاد المجيد      تهنئة المجلس القومي الكلداني لحزب أبناء النهرين بمناسبة أنتهاء أعمال المؤتمر العام الأول واختيار قيادة الحزب      بارزاني: نؤكد على الحوار والتعايش وعدم كسر إرادة شعب كوردستان      وزارة التخطيط والتعاون الإنمائي العراقية : عدد سكان العراق يتجاوز 37 مليون نسمة      ترامب يحضّر "هدية كريسماس" للطبقة الوسطى      ميل أون صانداي: أسر قتلى الحرب في العراق قيل لهم "لايمكنكم أبدا مقاضاة بلير"      كاليفورنيا تكافح ثالث أكبر حريق تشهده منذ عام 1932      آبل تكشف النقاب عن وحشها الجديد"iMac Pro" الأقوى على الإطلاق      ريال مدريد بطلا لكأس العالم للأندية      أشياء يفعلها مرضى السكر قد تؤدي إلى الموت المفاجئ      العراق يعتزم نقل النفط إلى "دول مجاورة"      خبير أمريكي يتنبأ بأماكن احتمال اندلاع الحرب العالمية الثالثة
| مشاهدات : 567 | مشاركات: 0 | 2017-11-17 17:10:16 |

التشخيص الصحيح يمنحنا الحياة

ثامر الحجامي

 

    لم أتصور في داخلي؛ أنني سوف أمر بظروف، كالتي مررت بها في الأيام الماضية، وأنا أدور بوالدتي المريضة، متنقلا بين الطبيب الذي شخص حالتها، على انها مصابة بمرض السرطان، وبين مراكز التحليل والمستشفيات.

   أرق أقض مضجعي وسهر حرمني من النوم، وأفكار أخذتني من العالم الذي أعيش فيه، الى عالم آخر مظلم وأفكار سوداوية، وحزن لايغادر القلب المفجوع بمرض والدتي، وأي مرض؛ إنه مرض لاشفاء منه، يحتاج الى قلع جزء من جسمها، ومن ثم أعطائها الجرعات الكيمياوية والعلاج الإشعاعي، هكذا كان قرار الطبيب المعالج، الذي حدد موعد العملية، واتفقنا على تكاليفها الباهضة.

    لم تكن تهمني الأموال، بقدر ما كان يهمني إنقاذ حياة والدتي، فكل ما املكه في الحياة بل ونفسي يهون من اجلها، فهي التاريخ والبيت والوطن، الذي ابذل في سبيله كل ما املك من اجل يكون سالما معافا، وهكذا قررت أن استشير طبيبا آخر لعله يكون أكثر خبرة، ويتعامل مع مرضها بطريقة أخرى، تهون علي ألم ما أنا فيه.

     فطرقت باب أحدهم، بعد أن تكفل صديق لي بتعريفي به وأخذي إليه، وشرح له تفاصيل مرض والدتي، وعرض عليه جميع التقارير الطبية والتحاليل التي قمنا بإجرائها، والتي عاينها بارتياح مبتسما!، طالبا رؤية والدتي والكشف عليها ومعاينة مرضها، وعندما أكمل بادرني بالسؤال : من أخبركم بإصابة والدتك بهكذا مرض ؟، أن والدتك سليمة وليس فيها المرض الذي ذكرتموه، وعلاجها بسيط جدا !.

     هكذا نحن؛ اخترنا أطباء لم يشخصوا مرض الوطن، وما يعانيه من مشاكل صحية كانت من الممكن أن تكون بسيطة، لو اخترنا الطبيب المناسب الذي يشخص حقيقة المرض ويضع العلاج المناسب له، فكان نصيبنا أن وضع هؤلاء الأطباء (الفاشلون) مشارطهم فيه، يقطعون في جسده دون أن يوجدوا العلاج له، ويمنحونه الحياة التي ينشدها، بل زادوا الطين بلة، بان سلبونا أموالنا ثمنا لتقطيعهم أوصال هذا الوطن.

     وليس ببعيد عنا من هو كفوء، وقادر على التشخيص الصحيح وإعطاء العلاج الناجع، الذي يداوي جروحنا ويعطينا أمل بالحياة، والخلاص من الأمراض الخبيثة التي أوهمنا الفاشلون  أننا مصابون بها، وكل ما نحتاجه أن نسير خطوات باتجاههم، ونترك الأطباء الفاشلين والسياسيين ( النص ردن ).








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2017
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.5770 ثانية