غبطة المطران مار ميلس زيا، يتقدم بالشكر الجزيل الى الخورأسقف أوكن داود على زيارته التاريخية الى كنيسة مار كيوركيس في الحبانية      المفوض عامر بولص يطالب الحكومة المركزية ووزارة الثقافة والسياحة والآثار بالحفاظ على الإرث الحضاري والديني للمسيحيين في الموصل      كلارا عوديشو تزور ... منظمتي شلومو للتوثيق وسورايا للثقافة والإعلام      بيان صادر من مطرانية الارمن الارثوذكس في العراق بمناسبة تأهيل كنيسة القديسة مريم العذراء في محلة الميدان/ بغداد      البطريرك ساكو يستقبل السفير الدكتور بديع بتي      الرئيس الأعلى للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في عمّان ... غدًا      وفد من الدراسة السريانية يزور المطرانين جان سليمان وافاك اسادوريان في بغداد      4300 مسيحي حول العالم قضوا بسبب معتقدهم خلال 2018      الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوقّع على قانون منع الإبادات الجماعية والوقاية من الفظائع- اللجنة الوطنية الأرمنية- الأمريكية ترحّب-      قسم الدراسة السريانية في كركوك يزور المدارس المشمولة بالمناهج السريانية      إلغاء النقاط والرسوم الجمركية بين بغداد وإقليم كوردستان      معركة" إيران والعراق تنتهي سلبية.. واليمن يودع كأس آسيا      الازمات الدولية تتوقع ان يتحول العراق ساحة مواجهة بين امريكا وايران      موجة حارة تضرب استراليا ودرجات الحرارة تقترب من 50      كلمة صاحب الغبطة والنّيافة مار بشاره بطرس الرّاعي افتتاح اللّقاء التّشاوريّ مع رؤساء الكتل النّيابيّة والنوّاب الموارنة      مكتب الرئيس بارزاني عن جريمة اغتيال مسؤول بالديمقراطي الكوردستاني في كركوك: لن تمر دون محاسبة القتلة      حرب تسريب الوثائق في العراق: صراع سياسي بأدوات أخرى      اليونسكو: إعمار الموصل "صعب"      خامس قوة اقتصادية عالميا تدخل "المجهول".. كل ما يجب معرفته عن رفض البريكست      سيدة تفرض غرامة على زوجها بقيمة 50 دولار.. ما السبب؟
| مشاهدات : 1170 | مشاركات: 0 | 2017-11-15 10:03:23 |

في كلّ لحظة تراني

كريم إينا

 

 

جراحات حزني توضأت

بأصداء الأنين

ترقدُ فيها الشموع

لتغسل النهار

غرستُ أقدام ظلّي

لتنبت لي عناقيد الوداع

ما زلتُ على رصيف الأمس عارياً

أزدهرُ كسحابات ممطرة

***

في كلّ لحظة يظلّ

نبض روحي أوتاراً مستعارة

أهتفُ

أمضي

لتبقى أمنيات خلاصي

أصداء الربابات الحالمة

تيقنتُ برؤى البسمات

وصورة أسفاري ترحلُ مع الأشرعة

كان النسيمُ يمتطي ذاكرتي المكبكبة

يغفو على وسائد الريح

يترنّمُ بزهو زهرتي

وهي تعانقُ نهر الحياة

***

أرتابُ ممّا أرتدي

ظلال النهار

أو ضياء الليل

تصرخُ الرعشات تحت شراع خطواتي

ربّما تتقمّصُ مزامير آلامي

***

لكلّ واحد بصمة تلبسهُ

وتطوّقُ أذرعهُ الدافئة

أشدني إليك رغم أنفاسك المريبة

وهي تحملُ القبلات الوردية

تلك المرايا

ما عادت تعكسُ صورتي في الظلمات

أو تقبعُ في أكمام الأثرياء

ما زالت تصرخُ بلا نوافذ

وتلهثُ بحرقة بلا رحمة

ربّما غابت دموعي

وتناثرت أهرائي في برزخ السماوات

تقضي عطلة مترنّمة

ثمّ تكادُ تعودُ فوق أكتافي الجائعة

تظلُ المسافات تأخذني تحاورني

هل من نبع للرعشات؟

أظلّ أسألُ وأسألُ

أحاورُ شفاه الفراشات

وهي تقبّلُ الزهور

***

أرتابُ.. أتثاءبُ..أتقيأ

من صرخات شفتيك

لو تدرين كم تغريني أعماقك

ولكن دمع أمواجي يلطمني

فيعيد إليّ النور

***

أغصّ في ذعر الأنفاس

وهي تغازلُ رياح السواقي

كزخات المطر

***

إيماءات تغفو بعباءات الأوجاع

تلوحُ برغبات مرتعشة

وكان على أحداقي

أنامل المواسم المؤرقة

تؤرجحني بنفحاتها نحو

أسوار الطقوس الذاوية

***

يراودني شكل مصقول بلا أذرع

وخريف يستمرُ إنهمارهُ

في التجاعيد المعتمة

تشدّنا بسنوات الزرقة

لا تجف فصوصها المضاءة

بل تقع كمزن

على رصيف الظهيرة

بياضٌ يزيحُ ثلجهُ

بقرقعة رعد

سحابة منشورة

على حبال الغسيل

تحاور هفواتها

أدركُ مدى إرتعادُ الآخر

ينسلخُ من هفيف الروح

عندما تلاحقه أشباحي

كنتُ أخمّن رؤيا

عمار المرواتي داخل الغيوم

أقيسُ مدى تأثيرها

على أشلائي اللمّاعة

هكذا تهرسُ مطاحني

نغمات الآهة والجوع...










اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2019
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.5809 ثانية