احتفالية التناول الاول في خورنة مار يوسف الكلدانية في عنكاوا      انا الراعي الصالح ... تقرير عن الانتهاكات بحقّ رجال الدين المسيحيي في سوريا منذ 25 آذار / مارس2011 وحتى اليوم      الكنائس الشرقية توقع على بيان مشترك بشأن أوضاع المسيحيين في المنطقة      الدراسة السريانية تزور مطرانية السريان الأرثوذكس في بغداد      السيدان لويس مرقوس ايوب ويوحنا يوسف توايا يشاركان في ورشة عن ادوار وطرق عمل لجان السلام المحلية      بطريرك موسكو: المسيحية في بعض بلدان الشرق الأوسط تواجه وضعًا كارثيا      البطريرك ساكو يستقبل السكرتير أول للشؤون السياسية في السفارة السويدية ببغداد      المحكمة الاتحادية العراقية تقر بدستورية تنظيم سجل انتخابي خاص بالكوتا المسيحية      البابا تواضروس في بيروت: تفريغ الشرق الأوسط من المسيحيين خطر على سلام العالم      لبنان: انعقاد المؤتمر الإقليمي "التفاهم بين الأديان والعيش المشترك"      مونديال روسيا: كرواتيا تكتفي بثلاثة أهداف في مرمى الأرجنتين وتتأهل للدور الثاني      كوردستان تتوقع ازدياد عدد النازحين وتدعو لتدخل دولي سريع      ميركل تحدد شرطاً للمشاركة باعادة إعمار العراق      "فضيحة طبية" في بريطانيا أودت بحياة 450 مريضا      صلاة مسكونية في الذكرى السبعين على تأسيس مجلس الكنائس العالمي      بيكهام يتوقع طرفي نهائي مونديال روسيا 2018      العراق: المحكمة الإتحادية العليا تقر بشرعية التعديل الثالث لقانون الإنتخابات      ترامب يوقع أمرا تنفيذيا يمنع فصل أطفال المهاجرين عن ذويهم      نساء "داعش" يهربن من العراق مقابل 1500 دولار      كندا تعلن "قرارها النهائي" بشأن استخدام الماريغوانا
| مشاهدات : 746 | مشاركات: 0 | 2017-10-31 11:31:54 |

هل هذه آثار سفينة نوح الحقيقية؟

 

عشتار تيفي كوم - الوطن/

يعتقد الخبراء أن سفينة نوح موجودة على جبل أرارات في تركيا، حيث وجدوا هناك آثارا خشبية غامضة تم اكتشافها في المنطقة قد تكون دليلا على اعتقاداتهم.

وأشار الباحثون إلى أنه يمكن أخيرا الكشف عن السفينة في منطقة جبل أرارات في ولاية أغري في شرق تركيا.

وكان الباحث الأمريكي، البروفيسور بول إسبرانتيمن بين أكثر من 100 عالم يتحدثون خلال ندوة دولية عقدت على مدى 3 أيام حول جبل أرارات وسفينة نوح، ودراسة الأدلة بشأن مكانها النهائي.

وتقول قصة السفينة بحسب الكتب السماوية بأن الله أوحى للنبي نوح (عليه السلام) ببناء سفينة يحمل فيها زوجين من كل نوع من الحيوانات قبل إرسال الطوفان المدمر، وبحسب ما جاء على لسان الباحثين فإن السفينة طفت لمدة 150 يوما إلى أن استقرت على جبل آرارات عندما بدأ منسوب الماء ينحسر.

وادعى الخبراء أن آثار السفينة الخشبية عثر عليها في جبل أرارات قبل سبع سنوات، بيد أن البعض شكك في صحتها.

ووفقا لتقرير صحيفة "The Express"، فإن البروفيسور إسبرانتيمن مقتنع بأن ما ذكر من معلومات حول تلك الآثار صحيح وهو يدعو إلى "المزيد من البحث العلمي الجاد والصارم" في منطقة أرارات.

وقال إسبرانتيمن: "سيتم نشر استنتاجاتي في الكتب والمنشورات والمجلات، ولكن في هذه المرحلة من المبكر جدا معرفة نتائج ما سنتوصل إليه".

وأكد البروفيسور أوكتاي بيلي، من جامعة اسطنبول أن "سفينة نوح والطوفان ليست أسطورة لأنها مذكورة في جميع الكتب السماوية"، ولكن الدكتور أندرو سنلينغ الذي كان يحقق في الموقع الذي تم العثور فيه على الآثار، يقول إن "جبل أرارات تكوّن بعد أن تراجعت مياه المحيط"، ولكن "قد تكون حطت على جبل عال آخر في المنطقة في ذلك الوقت".

ومن المقرر أن يبدأ الباحث الأمريكي بول إسبرانتيمن رحلة بحث علمية في المنطقة وقد أعرب عن رغبته في العمل مع الجيولوجيين وعلماء الآثار، من أجل مزيد من البحث في المنطقة وكشف الألغاز المحيطة بالسفينة وحادثة الطوفان.









شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.2371 ثانية