قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا يقدم تعازيه لعائلة بيت شموئيل      تقرير اخباري ... الإيمان المسيحي في إيران هو الأكثر نموا في العالم      أعمال لجنة متابعة توصيات مؤتمر العلامة جبرائيل القرداحي للدراسات السريانية      ما هي خطة نائب الرئيس الأمريكي للحفاظ على الأقليات المسيحية في الشرق      العيادة الطبية المتنقلة التابعة للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الأشوري تزور قرية بخلوجة      نيجيرفان بارزاني: المسيحيون جزء لا يتجزأ من مجتمعنا      اجراء قرعة لتحديد ارقام الكيانات المشاركة في انتخابات برلمان كوردستان بدورته الخامسة للعام 2018      انتهاء اعمال المرحلة الاولى من مشروع مركز الرحمة الالهية الرعوي في سيكانيان - كركوك      منظمة حمورابي لحقوق الانسان تعقد ورشة تدريبية في الموصل لتعزيز الحريات الدينية وتحقيق الاستقرار المجتمعي والسلم الاهلي      ممثلة إتحاد النساء الآشوري تشارك في الجلسة النقاشية حول استراتيجية التطرف العنيف في نينوى      انطلاق سينودس الكنيسة السريانية الكاثوليكية في 23 تموز وتتويج اعماله برتبة تقديس الميرون والاحتفال بالذكرى الـ 50 لوفاة البطريرك الكردينال مار اغناطيوس جبرائيل الاول تبوني      "بقشيش فلكي" من رونالدو لـ 5 موظفين      عشرة آلاف ضحية لحوادث مرورية في إقليم كوردستان خلال 15 سنة      "776 من المصنفين كإسلاميين خطيرين موجودون في ألمانيا"      حقائق مهولة عن الخسائر المالية لقطع الانترنيت في العراق      نيجيرفان البارزاني: الأيام الصعبة تشرف على نهايتها وإقليم كوردستان مقبل على أفق مضيء      الأمم المتحدة تطالب أستراليا بالكف عن فصل عائلات مهاجرين      شاهد .. ما قصة ظهور سيارة صدام حسين الـ"بنتلي" النادرة في الولايات المتحدة      متظاهرو العراق يرفعون سقف المطالب ويحددون 12 نقطة بوساطة السيستاني في 3 ايام      مشجعو كأس العالم أنفقوا أكثر من 1.5 مليار دولار في روسيا
| مشاهدات : 725 | مشاركات: 0 | 2017-10-26 10:03:22 |

الكنيسة والانسان

بولص الاشوري

 

_______________

 

بعيدا عن ما قال ويقال

بحق الكنيسة الرسولية

بان تكون حلقة وصل

 بين السماء وألأنسان 

 او انها أسست لتكون بيتا

للمشردين،

ونافذة للأيمان لخدمة الأنسان،

لتوحيد الشعب تحت راية الصليب

في حب السماء ،وتحقيق السعادة

لبني البشر،

الذي لا يجد مأوى له كطيور السماء

في ارض الخراب،

اين دورها في ضمّ قلوب المعذبين

وان تكون ملجأ للمشردين

وابّا  حكيما لحل مشاكله الحياتية

ضمن الامواج الثائرة التي تقذفه

ما بين ارصفة الحياة،

هل الكنيسة للصوم والصلاة؟

ام مدرسة للتعليم وحل مشاكل الأنسان؟

هل يعطي الواعظ لحظة لحل مشاكل الرعية الاجتماعية ،

وينير بكلماته الأيمانية  كالشموع 

لانارة قلبه من ظلام الايام

هل يجعل المؤمنون من ابواب الكنيسة الكبيرة عٌشا للمشردين؟

الكنيسة للأنسان، خيمة محبة

ومأوى للمتشتتين وأب حنون 

لرعيته في بث الامن والسلام

ومدّ يد العون لكي ينهض

من سقطته من جديد؟

أهِ من كنيسة لا تجعل من نفسها 

دائرة اجتماعية للأخرين

وتبقى فجوة ما بينهما

للصوم والصلاة؟

هكذا تٌعلمنا الكنيسة 

 ان تٌوحدنا ،وتجمعنا،

كاخوة المحبة في البيت السعيد

___________________________

٢٥/١٠/٢٠١٧/تورونتو

 

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.0508 ثانية