اعلان حول عظات المطران ماربشار متي وردة حول صوم الباعوثا      العيادة الطبية المتنقلة التابعة للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الأشوري تقدم خدماتها في قرية افزروك شنو      رئيس حركة تجمع السريان يلتقي رئيس مجلس محافظة نينوى      غبطة البطريرك يونان يشارك في الصلاة الإفتتاحية لأسبوع الصلاة لأجل وحدة الكنائس      بيان.. مسيحيو عفرين يطالبون بحماية دولية عاجلة من الهجوم التركي      البطريرك ساكو يحتفل بأول قداس في تلكيف بعد تحريرها      محاضرة للكاتب والباحث ابرم شبيرا في قاعة لانتانا في سيدني      البابا يخصص اليوم الثاني من زيارته للبيرو لمنطقة تضربها ظاهرة النينيو      الدراسة السريانية تستقبل مدير عام الشؤون الادارية لوزارة التربية      زيارات وتهاني بمناسبة عيد الميلاد وراس السنة الميلادية 2017-2018 لرعية كنيسة ماريوسف الكلدانية في السليمانية      نيجيرفان البارزاني: سأجتمع مع العبادي ووزير النفط العراقي في منتدى دافوس      البركان انفجر.. عمود ضخم من الشظايا البركانية يتصاعد من قمة جبل بالفلبين حاجباً النور عن القرى المجاورة      حركة "أنتيفا" بأميركا.. مقاتلون ضد الفاشية أم مجرمون؟      المحكمة العليا في العراق تقضي بعدم دستورية تأجيل الانتخابات العامة      ميسي وسواريز.. أرقام شخصية في ليلة "الخماسية"      خطاب البابا فرنسيس إلى الكهنة والرهبان والراهبات والإكليريكين في تروخيلو      نجيرفان البارزاني رئيس حكومة إقليم كوردستان يجتمع مع الرئيس الإيراني في طهران      أميركا تصادر 245 قطعة أثرية دينية مهربة من العراق      7 أشياء لا يفعلها الأذكياء      خبراء تغذية: الخضروات المجمدة أكثر فائدة من الطازجة
| مشاهدات : 474 | مشاركات: 0 | 2017-09-07 10:10:44 |

محاور متقابلة ..مصالح متقاطعة

جاسم الحلفي

 

 

جاءت زيارة السيد هاشمي شهروردي رئيس مصلحة تشخيص النظام في ايران، الى العراق، بناء على "طلب من المرشد الأعلى السيد علي خامنئي من أجل توحيد الأحزاب الشيعية، بعد الخلافات المتصاعدة بينها وتمهيدًا للدخول بقائمة واحدة في الانتخابات البرلمانية المقرر إجراؤها العام المقبل" وفق ما تناقلت وكالات الانباء.

ويبدو ان غاية الزيارة لا ترتبط فقط برؤية ايران الى وحدة التحالف الوطني بعد تصدع بنيانه. فقد رافقها الاعلان عن محور يشكل العراق طرفا فيه الى جانب ايران وسوريا. الا انه اذا كان أمر وحدة التحالف الوطني، او وحدة الاحزاب الاسلامية الشيعية، يخص الاحزاب المعنية دون غيرها (مع وضعنا جانبا حقيقة ان موضوعا من هذا النوع يدخل ضمن الشؤون الداخلية للنظام السياسي، ولا شأن للاقليم المحيط به) فان موضوع وضع العراق ضمن محور اقليمي امر يخص النظام السياسي العراقي وحده، كونه موضوعا سياديا، لا يحق لأي دولة ان تفرض فيه ارادتها على العراق.

أن قرار الدخول في سياسة المحاور قرار يخص السياسة الخارجية للبلد، لا تستطيع اي سلطة اتخاذه بمفردها، لا التنفيذية ولا التشريعية، انما تتطلب صناعته تعاون كلا السلطتين، وفق الصغية التي حددها الدستور العراقي. فمن الناحية التشريعية يتطلب الامر اعداد قانون يقدمه مجلس الوزراء كمشروع، ثم يشرعه مجلس النواب ضمن آليات التشريع المعتمدة. بعد ذلك يصبح سياسة معتمدة تقوم وزارة الخارجية بتنفيذها. لذا فان قرارا كهذا لا يمكن ان يرى النور من دون قناعة وتصويت السلطتين.

من جهة اخرى يبدو ان مشهد التوتر الذي يطبع  العلاقات بين دول المنطقة سيبقى يلقي بظلاله على السياسات الخارجية للدول المجاورة للعراق لبعض الوقت، وليس للعراق مصلحة في ذلك، لهذا ليس من العقلانية ان يصطف في محور يقابل محاور اقليمية متصارعة. ولقد انهك العراق بصراع المحاور الذي لم يجلب له غير الشرور والحروب والخسارات. ولم تكن الحرب العراقية الايرانية التي قاتل الجيش العراقي فيها (دفاعا عن البوابة الشرقية) ونيابة عن دول الخليج، آخر الحماقات التي ارتبكتها الانظمة الحاكمة بحق العراق. وقبل ذلك بعقود ضمه محور (حلف بغداد) المقبور، الذي تأسس لاستعباد شعوب المنطقة ونهب خيرات بلدانها.

لقد ذاقت شعوب المنطقة الامرّين جراء النزاعات والحروب، حيث ارهقتها الخسائر البشرية والمادية واهدرت اموالا طائلة على التسليح كان يمكن انفاقها في ميادين التنمية والبناء والاعمار وتحسين معيشة المواطنين.

ان المنطقة ليست في حاجة الى سياسة المحاور قدر حاجتها الى معالجة المشاكل القائمة، وتعزيز إجراءات بناء الثقة وترسيخها، كذلك التعاون من اجل بناء نظام أمن إقليمي يهدف إلى الحفاظ على الخارطة السياسية للمنطقة دون اعادة رسمها من جديد، بما لا يستجيب بالضرورة لمصالح الشعوب. فجلّ ما تحتاجه المنطقة هو بناء العلاقات على اساس من تبادل المنافع، وتنمية المصالح المشتركة بما يخدم مصالح شعوب المنطقة، ويجنبها الحروب والارهاب والتطرف والطائفية والانقسام.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

جريدة "طريق الشعب" ص2

الخميس 7/ 9/ 2017         








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6827 ثانية