مجلس الوزراء العراقي يناقش ابرز النقاط التي من شأنها الاسراع بعودة المسيحيين الى سهل نينوى      المسيحيون وخطر الانحسار في العراق      واشنطن تطلب مساعدة الأمم المتحدة في دعم المكونات الدينية بالعراق وخاصة المسيحيين والإيزيديين      احتفالية في بغديدا بمناسبة إعادة إعمار وتأهيل أثني عشر مدرسة وبناية لتربية الحمدانية      بيان حركة تجمع السريان في الذكرى الحادية عشر لاستشهاد مؤسسها الفقيد يشوع مجيد هداية ( رحمه الله )      الجمعية العراقية لحقوق الانسان تستضيف اجتماعا ً تشاوريا ًلعدد من المنظّمات المدنية في اربيل      في حديث تلفازي وليم وردا: عدم الاكتراث بحقوق الاقليات واحدة من الانتهاكات التي تعرضت لها      ممثل قوات سهل نينوى يشارك في اجتماع مع القنصلية الأميركية      البطريرك بنيامين الأول يهنئ لبنان دولةً وجيشاً وشعباً بعيد الاستقلال      المدير العام للدراسة السريانية يلتقي عدد من المدراء العامين في وزارة التربية      دوري أبطال أوروبا.. 8 فرق ضمنت التأهل للدور الثاني      نيجيرفان بارزاني: وفد كوردي حكومي سيزور بغداد قريبا      ملادينوف: توقيت سقوط الموصل كان معروفا في 2013      الصدر يوجه وزراء تياره بعدم خوض المرحلة السياسية المقبلة      رونالدو وبنزيمة يقودان الملكي لفوز ساحق على أبويل      الشجرة الأرمنية البالغة من العمر فقط 2037 ربيعا      غبطة البطريرك يونان يحتفل بالقداس ويرسم شمامسة قرّاء وأفودياقونيين في مدينة تور - فرنسا      الاتحاد الأوروبي لكرة القدم يعلن تشكيلة "فريق القرن"      فريق تحقيق دولي يكشف للعبادي الفساد المستشري في مزادات الدولار للمركزي العراقي      نيجيرفان بارزاني: مستعدون لارسال قائمة البايومتري الى بغداد اذا صرفت الرواتب
| مشاهدات : 1047 | مشاركات: 0 | 2017-08-17 09:54:17 |

المطران جان بنيامين سليمان: مستقبل مظلم في العراق، لكن الأمل لا يموت

 

عشتار تيفي كوم - ابونا/

قال أسقف عراقي إن المستقبل في البلاد يخيّم عليه الظلام، لكن الأمل لا يموت أبدًا.

وفي تصريحات لإذاعة الفاتيكان بمناسبة عيد انتقال السيدة العذراء، أضاف رئيس أساقفة بغداد للاتين المطران سليمان أن "هذا العيد يأتي كبصيص أمل في وقت فقد فيه العديد من المسيحيين العراقيين الثقة بالمستقبل"، فـ"نحن نواجه هجرة متزايدة، وأعداد العائلات التي تعود الى قرى سهل نينوى المحررة، أقل من المتوقع".

وحول ما إذا كان العيد يمرّ مع بعض القلق من الوضع الحساس للمسيحيين في البلاد، ذكر المطران أن "الخوف كمرض مزمن، هناك مخاوف بالتأكيد، لكنها ليست مدعاة قلق كعيد الفصح أو الميلاد"، ثم أن "العيد في العراق يمرّ في يوم عمل، لذلك يحتاج المسيحيون لأن يجدوا الوقت للذهاب إلى الكنيسة، في الصباح أو في وقت متأخر من بعد الظهر"، وأردف "أعتقد أن لبنان وحده، يعتبر العيد عطلة وطنية في الشرق الأوسط بأسره".

أما بشأن الجوّ الذي يعيش فيه المجتمع المسيحي في العراق اليوم، بعد الفترات الصعبة مؤخرًا، قال الأسقف الكاثوليكي، "لا شيء سهل، خصوصًا عندما يكون المستقبل مظلم جدًا، وهذه هي المشكلة، لأننا لا نزال نعيش مرحلة الهجرة"، فـ"كثير من الناس لا يزالون يرحلون حتى الآن، حيث ليس هناك ضوء على المستقبل في الواقع".

وأشار الى أن "المناطق المحررة تشهد عودة بعض الأسر بالطبع، لكنها ليست عودة جماعية حقيقية على النحو المأمول"، وذلك "ليس فقط بسبب وجود مشاكل سياسية حول تلك المناطق"، بل "لأن الثقة فُقدت فعلا، أي الثقة بالتعايش مع الآخرين"، لذلك "نحن أمام تهديد الهجرة دائمًا، الذي نلمسه كل يوم أحد"، واختتم مطران اللاتين بالقول إنه "منذ حزيران وحتى الآن، تتناقص أعداد أبناء جماعاتنا بشكل مستمر".

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2017
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6395 ثانية