نيجيرفان بارزاني: المسيحيون جزء لا يتجزأ من مجتمعنا      اجراء قرعة لتحديد ارقام الكيانات المشاركة في انتخابات برلمان كوردستان بدورته الخامسة للعام 2018      انتهاء اعمال المرحلة الاولى من مشروع مركز الرحمة الالهية الرعوي في سيكانيان - كركوك      منظمة حمورابي لحقوق الانسان تعقد ورشة تدريبية في الموصل لتعزيز الحريات الدينية وتحقيق الاستقرار المجتمعي والسلم الاهلي      ممثلة إتحاد النساء الآشوري تشارك في الجلسة النقاشية حول استراتيجية التطرف العنيف في نينوى      المجلس الشعبي يشارك في جلسة حوارية في ممثلية حكومة إقليم كوردستان في واشنطن      غبطة البطريرك يونان يقدّم التعازي للبطريرك الماروني الكردينال مار بشارة بطرس الراعي بوفاة شقيقته، ويترأس رتبة الجنّاز بطلب من البطريرك الراعي      وفد من قناة عشتار الفضائية يشارك في مراسيم أحياء الذكرى السنوية ال 229 لاستقلال الجمهورية الفرنسية / اربيل      بيان مرصد سورا لحقوق الانسان عن احداث برطلة      الكاردينال ساكو رئيسًا مفوضًا في سينودس الأساقفة حول الشباب      غبطة البطريرك يونان يقوم بالخلط الأول للمواد الأساسية المكوّنة للميرون، ويبدأ بطبخها، تمهيداً للإحتفال بطقس تقديس الميرون      الحليب كامل الدسم طريقك إلى حياة طويلة (دراسة)      لقطة المونديال.. هل سرق بوتن ميدالية ذهبية؟      ألمانيا ـ طلبات قياسية بشأن لم شمل أسر اللاجئين من ذوي الحماية الثانوية      ترامب: علاقتنا بروسيا تغيرت      اعتقالات واسعة تطال محتجين في البصرة      علاوي يدعو لتشكيل حكومة انقاذ في العراق      رووداو تكشف مشروع الديمقراطي الكوردستاني والاتحاد الوطني للتفاوض مع بغداد      قوات البيشمركة تنفذ عملية عسكرية ضد بقايا داعش غرب اربيل      قتلى جدد وعشرات المصابين في توسع احتجاجات العراق
| مشاهدات : 911 | مشاركات: 0 | 2017-08-07 11:10:46 |

النائب نيازي اوغلو , يدافع عن قيادي في الحشد الشعبي , تجاوز على ارض الدولة وتطاول على القائمقام

المحامي افرام فضيل البهرو

 

 

      تناقلت صفحات التواصل الاجتماعي مقطعا لفيديو يتضمن شكوى وتذمر لاحد قادة الحشد الشعبي , بعد ان قامت لجنة من قائمقامية قضاء الحمدانية , بازالة وهدم هيكل دار انشأها تجاوزا على ارض البلدية في قصبة كرمليس ..وقد لاحظنا مع كل الاسف الانفعال الزائد و الاسلوب الغير الحضاري الذي لجأ اليه السيد ( عبدالهادي حسن سعيد ) الذي تجاوز على ارض الدولة مبررا ذلك بانه من قادة الحشد الشعبي وانه قاتل داعش , وهذا حسب اعتقاده يمنحه حق التجاوز على ارض الدولة  وان يتطاول على قائمقام قضاء الحمدانية الاستاذ نيسان كرومي رئيس اللجنة وبحضور قائد عمليات نينوى الفريق الركن نجم الجبوري عضو اللجنة ...

       كل هذا حصل والمتجاوز يتبجح بانه من قادة الحشد وان القائمقام المسيحي امر بازالة وهدم هيكل داره لانه مسلم ,وكانه يسعى بادعائه هذا, اللعب على وتر الطائفية ,في حين وبنفس الوقت تمت ازالة هياكل لاشخاص اخرين  بنيت تجاوزا ومن ضمنهم  اشخاص مسيحيين ومن نفس المنطقة ,ولا احد يتجرأ بان ينكر تضحيات قوات الحشد الشعبي في القضاء على داعش , ولكن من الضروري عدم تشويه هذه التضحيات بامور بسيطة يمكن حلها بطرق ابسط .

       وما اثار الاستغراب , هو المؤتمر الصحفي للنائب نيازي معمار اوغلو مقرر البرلمان عن الكتلة التركمانية _ ولم نعلم ما علاقة النائب اوغلو بالمدعو عبدالهادي حسن وهو من الاخوة الشبك وليس تركمانيا - وهو( يطالب المرجعية الرشيدة ورئيس الوزراء بايقاف مثل هكذا اوامر التي تخالف الدستور, وكذلك تخالف الاخلاق والنظم الاجتماعية )...وهنا نود ان نسال سيادة النائب : هل تعتبر تنفيذ القوانين التي ساهمت حضرتك بوضعها باعتباركم ضمن المؤسسة التشريعية , هو مخالفة للدستور ؟ وهل تعتقد بان القائمقام قد اخرج قانونا من جيبه وطبقه ونفذه بحق المتجاوز فقط لكونه مسلم ؟؟ بالله عليك يا سيادة النائب , لو فرضنا بان شخصا او مقاتلا مسيحيا تجاوز على قطعة ارض في بلدية طوزخورماتو او اي قرية  ذات الاغلبية التركمانية , وقامت السلطات بازالة التجاوز وهدم الدار , هل كنت ستقيم مؤتمرا صحفيا وتتهم السلطة الادارية بمخالفتها للدستور ؟ الست ممن تدافع عن المكون التركماني ضد جهات اخرى تحاول احداث تغيير ديمغرافي في المناطق التركمانية , وكم هي معاناة الاخوة التركمان من هذه المسالة , فلماذا تحلل التجاوز للبعض وتمنعه عن الاخرين ؟ وارجو ان لا يغرب عن بالكم بان من صلاحية رئيس اللجنة او الوحدة الادارية احالة المتجاوزين على القضاء , ولكن القائمقام لم يفعل ذلك , كما اننا على يقين تام بان لا المرجعية ولا رئيس الوزراء سيوافقونكم الراي لعدم وجود اية مخالفة للدستور والقوانين في ازالة التجاوزات , وحاشا للمرجعية ان تشجع اي كان حتى وان كان من قادة الحشد الشعبي على مخالفة القوانين والتطاول على السلطات الادارية اثناء تنفذها القوانين ...كما ان قولكم في المؤتمر وامام الملأ..  (..على قائمقام الحمدانية استخدام الحكمة والعقلانية لحسابات القادم وعليه الاعتذار للمجاهد المتضرر هذا ان اراد ان يستقر ) وعبارة (( ان اراد ان يستقر )) تعني تهديد مبطن ,  من نائب في البرلمان يفترض به ان ينظر الى العراقيين كافة بمنظار واحد .. خاصة وان سيادة النائب وفي المحافل كافة ينادي بمظلومية التركمان في العراق رغم كونهم شعب اصيل , والمفروض من يشعر بالمظلومية , ان يتعاطف مع من هم في وضع مشابه له , وان يشجع المواطنين على الالتزام بالقوانين والتعليمات لا ان يشجعهم على التجاوز على اراضي الدولة والتطاول على السلطات الادارية , وباعتقادنا ان سيادة النائب اوغلو ربما استعجل في مؤتمره الصحفي , حيث كان من المفروض ان يتقصى الحقائق جيدا قبل ان يطلق التهم والتهديدات , او على الاقل ان يستفسر من امانة مجلس الوزراء حول الموضوع , لان سيادة القائمقام وحسب البيان الصادر من القائمقامية قد استحصل موافقة مجلس الوزراء على ازالة وهدم الهياكل التي بنيت تجاوزا على ارض البلدية , ولو اردنا نحن العراقيين ان نبني عراقا جديدا  موحدا وقويا, علينا جميعا الابتعاد عن اللعب على الوتر الطائفي في كل صغيرة وكبيرة , عسى ان يتعافى هذا البلد من وباء الطائفية والتطرف الاعمى .                        









شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.9793 ثانية