المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية تزور الهيئة العامة للسياحة في إقليم كوردستان      البابا يختتم جولة في أمريكا اللاتينية بالتحذير من الفساد السياسي      الدراسة السريانية تستقبل وكيل وزارة التربية للشؤون العلمية      بعد ارتفاع عدد ضحاياها ..حملات توعوية وتحذيرية ضد مخاطر الالغام والمخلفات الحربية بسهل نينوى      إعلان .. عظة سيادة المطران مار بشار متي وردة حول صوم الباعوثا بيومه الثاني      العيادة الطبية المتنقلة التابعة للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الأشوري تقدم خدماتها في قرية افزروك شنو      رئيس حركة تجمع السريان يلتقي رئيس مجلس محافظة نينوى      غبطة البطريرك يونان يشارك في الصلاة الإفتتاحية لأسبوع الصلاة لأجل وحدة الكنائس      بيان.. مسيحيو عفرين يطالبون بحماية دولية عاجلة من الهجوم التركي      البطريرك ساكو يحتفل بأول قداس في تلكيف بعد تحريرها      دراسة تهدم قلقاً للآباء دام لعقود      التكنولوجيا.. هل تنهي "كوارث التحكيم" في المونديال؟      نيجيرفان البارزاني: سأجتمع مع العبادي ووزير النفط العراقي في منتدى دافوس      البركان انفجر.. عمود ضخم من الشظايا البركانية يتصاعد من قمة جبل بالفلبين حاجباً النور عن القرى المجاورة      حركة "أنتيفا" بأميركا.. مقاتلون ضد الفاشية أم مجرمون؟      المحكمة العليا في العراق تقضي بعدم دستورية تأجيل الانتخابات العامة      ميسي وسواريز.. أرقام شخصية في ليلة "الخماسية"      خطاب البابا فرنسيس إلى الكهنة والرهبان والراهبات والإكليريكين في تروخيلو      نجيرفان البارزاني رئيس حكومة إقليم كوردستان يجتمع مع الرئيس الإيراني في طهران      أميركا تصادر 245 قطعة أثرية دينية مهربة من العراق
| مشاهدات : 827 | مشاركات: 0 | 2017-08-05 10:15:39 |

الرئيس البرزاني مخاطبا قيادة زوعا : مستعد لتوقيع الوثيقة السياسية لضمان حقوق ومستقبل شعبكم في الاقليم

انطوان دنخا الصنا

 

------
قال السيد مسعود البرزاني رئيس اقليم كوردستان بتاريخ 1 - 8 - 2017 خلال لقائه في اربيل بوفد قيادة الحركة الديمقراطية الاشورية - زوعا الاتي : (مستعد لتوقيع الوثيقة السياسية لضمان حقوق ومستقبل الشعب الكلداني السرياني الاشوري المسيحي في الاقليم)  واكد سيادته ايضا في اللقاء على (ضرورة تقديم رؤية مشتركة من قبل احزابنا للمطالب القومية) للاطلاع الرابط الاول ادناه وبصدد ما تقدم اوضح رأي الشخصي الاتي :

1 - موقف الرئيس مسعود البرزاني تجاه حقوق ومستقبل ابناء شعبنا في الاقليم ليس جديدا او مفاجأ بل هو استمرار  لمواقف سيادته المبدئية الواضحة وردا صريحا على بعض المشككين بمصداقية رئاسة وحكومة الاقليم تجاه حقوقنا ومستقبلنا في الاقليم وسيساهم هذا الموقف البناء في تعزيز الثقة والطمأنينة وتبديد هواجس الخوف وشعور القلق لدى ابناء شعبنا واحزابه القومية في الوطن .

وهنا لا بد من الاشارة ان حكومة الاقليم وبتوجيه مباشر من الرئيس البرزاني والسيد نيجرفان البرزاني رئيس وزراء الاقليم احتضن ابناء شعبنا الذين لجئوا اليه من بقية المحافظات العراقية التي تدهور الامن والاستقرار فيها بسبب الارهاب الاسود ومنذ 2003 ولغاية اليوم وقدمت كل المساعدات والتسهيلات الممكنة لهم وخاصة بعد اجتياح داعش لمناطق شعبنا سنة 2014 في سهل نينوى .

ان مثل هذا الموقف الانساني المتضامن مع ابناء شعبنا من قبل قيادة اقليم كوردستان الرسمية والحزبية هو احساس عظيم وجميل وموقف مشرف سوف يساهم في ازالة جزء كبير من شعورنا بالاجحاف والحيف والجور والظلم الواقع علينا من قبل بعض المتطرفين او الفوضوين او الغوغاء ويجعلنا نفكر جليا بأن شركائنا في الوطن والمصير المشترك انتصروا لنا وللحق والحقيقة والتاريخ والاخوة .

2 - حسنا فعلت قيادة زوعا في اللقاء والحوار والتفاهم مع الرئيس البرزاني وطرح حقوق ومشاكل ومخاوف شعبنا من مختلف القضايا المطروحة في الاقليم وبغداد والمنطقة بكل صراحة ووضوح وخاصة (موضوع الاستفتاء والتجاوزات والحكم الذاتي والشراكة وتمثيل شعبنا في مؤسسات الاقليم وغيرها) لاننا شركاء في الوطن والعملية السياسية وهذا هو قدرنا لاننا نعيش في الاقليم مع كافة المكونات القومية والدينية المنوعة وبشكل خاص الاخوة الكورد لذلك يتحتم علينا ان نفتح كل قنوات الاتصال على كافة المستويات الرسمية والحزبية والمراجع والشعبية في الاقليم وبغداد من اجل الاخوة والتأخي والسلم الاهلي والعيش المشترك .

وهذا هو مفتاح النجاح وسبيلا لحل كل المعضلات والتعقيدات لتكريس اسس الوفاق والتقارب ومد جسور الاخوة والعيش المشترك وقبول الاخر وتبادل الثقة في وطن واحد ليكون اساسا وحيدا لمعالجة الاختلافات والتقاطعات والاحتقان على قاعدة المواطنة وسيادة القانون والمساواة من اجل وطن يضمن للجميع العيش بحرية وكرامة وكبرياء لذلك لا بد ان يناقش التجمع السياسي لشعبنا ورقة العمل الموقعة من قبل عشرة احزاب قومية في الوطن للخروج برؤية موحدة ومشتركة وبرنامجا واستراتيجية واضحة ومحددة وشجاعة عن حقوقنا ومستقبلنا في الاقليم وبغداد اخذين بنظر الاعتبار التوصيات والقرارات الصادرة عن مؤتمر بروكسل .

3 - قيادة زوعا في اللقاء اعلاه طالبت الرئيس البرزاني (إقامة الحكم الذاتي للمناطق التي يتواجد فيه أبناء شعبنا)للاطلاع الرابط الثاني ادناه ان اصطفاف زوعا مع المجلس الشعبي وبقية تنظيماتنا ومؤسساتنا القومية العاملة في الوطن والمهجر في تبني والمطالبة بمشروع الحكم الذاتي لشعبنا في اقليم كوردستان خطوة قومية ونقلة نوعية رائدة وشجاعة تستحق الاحترام والتقدير وانجاز كبير وحدثا تاريخيا مهما لان مشروع الحكم الذاتي من المشاريع القومية والتاريخية الاستراتيجية التي لا يمكن التراجع او المساومة عليها لاي سبب .

4 - ان شعبنا الكلداني السرياني الاشوري المسيحي اغلبه اليوم يعيش في الاقليم والاقليم كما هو معروف متعدد القوميات والاديان الامر الذي يحتم علينا التفتيش عن الاصوات الداعية لضمان حقوقنا ومستقبلنا وايضا الاصوات الداعية الى الاخوة والتأخي والعيش المشترك الكريم بحرية وكبرياء وهي كثيرة اليوم في اقليم كوردستان وعلى رأسها الرئيس (مسعود البرزاني) والسيد (نيجرفان البرزاني) رئيس حكومة الاقليم وغيرهم من القادة والمسؤولين الرسميين والحزبيين في الاقليم خاصة ان علاقة شعبنا واحزابه القومية مع الاخوة الكورد واحزابه القومية هي امتداد تاريخي ونضالي مشترك لشعبنا من اجل الحرية والحقوق القومية من جهة ومن جهة اخرى اعتراف حكومة الاقليم بحقوقنا ووحدتنا وحرياتنا واهدافنا القومية في مسودة دستور اقليم كردستان اضافة لتوجههم العلماني والسعي نحو الديمقراطية.

5 - شعبنا لا بديل له غير طريق الحوار والتفاهم مع شركائنا في الاقليم وخاصة المؤمنين منهم بحقوقنا ووجودنا القومي والديني لاننا بحاجة الى حليف تاريخي واستراتيجي قوي وصادق وديمقراطي وعلماني في الوطن مثل حكومة اقليم كردستان الحالية للوقوف الى جانب شعبنا لان الهجمة شرسة لا بل هي الاشرس في تاريخ شعبنا والتي تدعو الى تصفيتنا وترحيلنا عن وطننا وفي احسن الاحوال تهميشنا .

ولترجمة ما قاله الرئيس البرزاني فعليا على الارض بخصوص استعداده لتوقيع الوثيقة السياسية لضمان حقوقنا ومستقبل شعبنا في الاقليم ادعو احزابنا القومية العشرة في الوطن (التجمع السياسي) ان تضع الوثيقة السياسية الموحدة والمشتركة بعد مناقشتها بروح العائلة الواحدة والفريق الواحد بعيدا عن التشنجات والخلافات والاختلافات والانسحابات في هذه المرحلة المفصلية والحساسة واحتراما لظروف شعبنا العصيبة ومقتضيات المسؤولية الوطنية والقومية والتاريخية امام الرئيس البرزاني لتوقيعها .


https://www.zowaa.org/index.php?page=com_articles&id=7895#.WYURZZRdXzI

https://www.zowaa.org/index.php?page=com_articles&id=7906#.WYURiJRdXzI


                 antwanprince@yahoo.com 

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.7150 ثانية