مجلس نينوى يدعو المسيحيين للعودة بعد رجوع 9 آلاف عائلة نازحة      روميو هكاري السكرتير العام لحزب بيت نهرين الديمقراطي يستقبل وفداً من منظمة الأمم المتحدة للطفولة      غبطة البطريرك ساكو يبعث برسالة شكر الى الكردينال مار جورج الن شيري كبير أساقفة كنيسة ملابار في الهند      كاثوليكوس الأرمن الأرثوذكس: السلام لن يتحقق إلا بالعدالة الدولية      المجلس الشعبي يستقبل وفدا من الحزب الديمقراطي الكوردستاني      روميو هكاري السكرتير العام لحزب بيت نهرين الديمقراطي يستقبل رئيسة مجلس إغاثة مسيحيي العراق      المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية تزور مطبعة نصيبين      اعياد الميلاد ورأس السنة وعيد الدنح في السليمانية 2017- 2018      وفد من حركة تجمع السريان يزور مقر المجلس الشعبي      اتحاد النساء الآشوري يزور عددا من الآباء الكهنة في تلسقف والشرفية      ارتياح كوردي للتطورات مع بغداد وواشنطن تأمل "نتائج مقبولة" بشأن المطارات      واشنطن تحذر من تأجيل الانتخابات العراقية      البنك المركزي العراقي يفتح حساب مصرفي خاص باقليم كوردستان والعبادي هو الشخص الوحيد المسؤول عنه      تقرير بريطاني: مصرع 3378 شخصا بالعراق و3641 آخرين فى سوريا عام 2017      زيدان : ارفض الحديث عن رونالدو وتجديد عقدي لا يشغلني      في ثاني قداس له في تشيلي، البابا يصلي ’من أجل اندماج الشعوب‘      نيجيرفان البارزاني: تلقينا دعوة لزيارة بغداد والاجتماعات الجارية بداية جيدة لحل الخلافات      عراقيون عائدون من ألمانيا- قصص اللجوء والعودة لأحضان الوطن      التحالف: القوة التي سنشكلها في سورية لتأمين الحدود مع العراق      تسايت: "بورتسموث" مدينة الموت في الولايات المتحدة الأمريكية
| مشاهدات : 1107 | مشاركات: 0 | 2017-07-15 19:37:49 |

مراسيم إحياء الذكرى السنوية للعيد الوطني الفرنسي في العاصمة اربيل

 

عشتارتيفي كوم/  

 

أُقيمت مساء الجمعة 14 تموز 2017 في فندق روتانا بالعاصمة اربيل، مراسيم الذكرى السنوية الـ 228 لإستقلال الجمهورية الفرنسية بحضور ممثل رئيس حكومة إقليم كوردستان سفين دزيي والقنصل العام الفرنسي في إقليم كوردستان دومينيك ماس وعدد من الوزراء وأعضاء البرلمان والدبلوماسيين والقناصل وممثلي الدول الأجنبية في أربيل، وممثلي الأحزاب والأطراف السياسية، وممثلي المكونات الدينية، والمسؤولين العسكريين، والجالية الفرنسية في إقليم كوردستان.

و استهلت المراسيم بعزف السلام الجمهوري الفرنسي والسلام الوطني العراقي والنشيد الوطني الكوردستاني، والقى القنصل العام الفرنسي دومينيك ماس كلمة بهذه المناسبة، تحدث فيها عن  هذا اليوم الذي إقتحم فيه الشعب الفرنسي سجن باستيل، والذي أدى إلى إنتصار الثورة الفرنسية في يوم ١٤ تموز.

كما رحب بمسؤول العلاقات الخارجية في حكومة إقليم كوردستان فلاح مصطفى والحضور لمشاركتهم في هذه المناسبة.

و قال دومينيك ماس "قبل عام من الآن سيطر تنظيم داعش على مدينة الموصل ومناطق سهل نينوى. كما قام التنظيم في مثل هذا اليوم من العام الماضي باستهداف مدينة نيس في جنوب فرنسا. ويوم تلو الآخر تم تحقيق إنتصارات عديدة، وفي هذا السياق ثمن عالياً دور قوات بيشمركة كوردستان والجيش العراقي في التصدي للإرهاب ودحره. وأضاف بأننا نقف إجلالاً وإكباراً على أرواح الضحايا المدنيين وشهداء قوات البيشمركة والقوات العراقية والصحفيين".

كما تحدث سيادته عن التشكيلة الجديدة للحكومة الفرنسية، وقال إن العديد من أعضاء الحكومة الجديدة وأعضاء الدورة الجديدة للبرلمان الفرنسي هم من أصدقاء الشعب الكوردي وهم على إطلاع جيد بما يجري في إقليم كوردستان.

وفي ختام كلمته، قال القنصل العام الفرنسي "إن إقليم كوردستان سيواجه تحديات عديدة وينبغي أن يرد عليها. كما أضاف انه بالامكان الإستفادة من الشركات الفرنسية. وينبغي على المسؤولين الكورد والفرنسيين رفع آفاق التعاون وتقدم العلاقات بين القطاع الخاص لدى الطرفين". وأكد على إستمرار فرنسا في تقديم المعونات الإنسانية والتعاون والتنسيق مع حكومة الإقليم في المجالات كافة.

بعدها القى مسؤول العلاقات الخارجية فلاح مصطفى كلمة حكومة إقليم كوردستان، وهنأ فيها باسم شعب وحكومة إقليم كوردستان، شعب وحكومة فرنسا، وأضاف بأن علاقات كوردستان وشعبها مع الجمهورية الفرنسية لها تأريخ عريق ولدينا  علاقات قوية ونرغب في تنميتها وتعزيزها أكثر. نحن كشعب كوردستان لن ننسى أبداً دور فرنسا ودول التحالف الذين ساعدوا مواطني إقليم كوردستان في إنتفاضته المجيدة في ربيع عام ١٩٩١، التي تعتبر  بداية إنطلاق مرحلة جديدة للإستتباب الأمني والرفاهية الذي يتمتع به شعب كوردستان.

وأضاف فلاح مصطفى "أن الجمهورية الفرنسية كانت من الدول الأوربية الأولى التي إفتتحت قنصليتها العامة في إقليم كوردستان في حزيران عام ٢٠٠٨. وفي الوقت نفسه بعد الهجوم الوحشي لداعش على إقليم كوردستان في منتصف عام ٢٠١٤ حيث قامت فرنسا مرة ثانية  بتقديم المساعدات العسكرية اللازمة لإقليم كوردستان".

و أشار مصطفى في كلمته الى أن إقليم كوردستان  واجه مخاطر جدية بسبب هجمات تنظيم داعش الإرهابي، ولكن مع ذلك وبفضل الثقة العالية بشعب كوردستان والمقاومة وتضحيات قوات البيشمركة وعزيمة قيادة إقليم كوردستان تمكننا من تحقيق النصر في هذه الحرب.

والآن حان الوقت لتلعب فرنسا والشركاء الآخرون  دوراً أكثر تأثيراً وفاعلية في معالجة وتصليح الغبن الذي مورس في الماضي بحق شعب كوردستان. وكباقي شعوب العالم، ننتظر بفارغ الصبر إلى يوم إعلان إستقلالنا. نحن ننتظر من المجتمع الدولي أن يحترم قرار وإرادة شعب كوردستان بشأن حق تقرير المصير.

هذا وقد حضر مراسيم الاحتفال بالعيد الوطني الفرنسي المدير العام لقناة عشتار الفضائية رازميك مراديان و مدير الاخبار فيها شمعون متي حيث التقيا على هامش الاحتفال بالقنصل العام الفرنسي في اقليم كوردستان دومينيك ماس وقدما التهنئة الى شعب وحكومة فرنسا بهذه المناسبة.  

 



















شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.5889 ثانية