ارقام قوائم شعبنا لاجراء الانتخابات البرلمانية العراقية في 12/5/2018      وفد من لواء حراسات سهل نينوى يزور مقر المجلس الشعبي      21 شباط اليوم العالمي للغة الأم حبيب افرام: شعب بأسره يموت فمن يسألْ عن لغة!      السيد وليم وردا في حديث لقناة الحرة عراق: تمثيل الاقليات العراقية في البرلمان يتطلب إعادة نظر لصالح حقوقهم      المجلس الشعبي يشارك في حوار حول مستقبل المسيحية والتعددية في العراق بجامعة جورج تاون في واشنطن      النائب رائد اسحق يطالب بتضمين الموازنة التخصيصات المالية اللازمة لتعويض الدرجات الوظيفية الشاغرة من المكون المسيحي وتعويض المتضررين من جراء داعش      الخوري ايوب اسطيفان يحاضر في ذكرى الملفان نعوم فائق في النادي الآثوري في نورشوبينغ      كاردينال النمسا لـ " الأقباط متحدون " : الكنيسة متألمة لأوضاع المسيحيين ولكنها متفائلة      البطريرك يونان: السريان مكوّن اساسي في صلب نشأة لبنان يجب تمثيلهم في النيابة ووظائف الفئة الاولى      البطريرك ساكو يستقبل مجموعة من الدبلوماسيين      إنفوغرافيك.. الدول التي تعهدت بالمساهمة في إعمار العراق      عون في العراق... وهذه الملفات التي يحملها      البيشمركة تتخذ قراراً بخصوص إعادة فتح طريقي أربيل- كركوك وأربيل- مخمور      قريبا.. "ليبرلاند" دولة إفتراضية ذات عملة رقمية خاصة      العبادي : قريباً سنعيد فتح المطارات في اقليم كوردستان      تشلسي وبرشلونة.. و"معضلة" التحكيم      علماء "يكشفون" سر العمر الطويل      دراسة تكشف أعظم أخطار "باراسيتامول"!      البطريرك ساكو يحتفل بالأحد الثاني للصوم في كنيسة سلطانة الوردية في الكرادة      قداسة البطريرك افرام الثاني يرسم الأب الراهب أفرام فرنانديز كاهنًا لكنيسة السيّدة العذراء مريم في دير مار أفرام السرياني في البرازيل
| مشاهدات : 1642 | مشاركات: 0 | 2017-07-14 10:57:15 |

فيديو.. في الموصل، العراقيون يبدؤون إعادة بناء مدينتهم التي دمرها القتال

 

عشتارتيفي كوم- فرانس24/

 

يحاول العراقيون في المدينة القديمة بالموصل إعادة بناء مدينتهم التي تغطي الأنقاض والركام وقطع الخردة شوارعها الممتدة بين مبان نصف منهارة. فبعد شهور من القتال وسيطرة الجهاديين عليها، يأمل سكان ثاني أكبر مدن العراق فتح صفحة جديدة.

في المدينة القديمة بالموصل، تغطي الأنقاض والركام وقطع الخردة، الشوارع الممتدة بين مبان نصف منهارة. على مقربة من المدينة القديمة، قلب الموصل التاريخي الذي دمرته المعارك الشرسة، يراقب ماهر النجماوي عاملا يجدد طلاء متجره المهجور منذ فترة طويلة، في سعي من سكان ثاني أكبر مدن العراق إلى إعادة الروح إليها بعد شهور من القتال.

يقول النجماوي (29 عاما)، وهو بائع بطاريات وإطارات سيارات، "هنا انفجرت سيارة مفخخة، وهناك ضرب صاروخ المبنى".

لا يزال الطلاء الأبيض على واجهة محله ناصعا، على عكس الدمار الرمادي المحيط بالمكان. صفوف من المحلات لا تزال فارغة، وواجهاتها الحديدية متروسة بثقوب الرصاص.

وأعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين استعادة الموصل من تنظيم "الدولة الإسلامية"  الذي استولى على المدينة ومساحات شاسعة من الأراضي في العراق وسوريا عام 2014.

مدينة شوهتتها الحرب

يحاول سكان الموصل القديمة، حيث حاصرت القوات العراقية مقاتلي تنظيم "الدولة الإسلامية" داخل ما كانوا يعتبرونه معقل "الخلافة"، إعادة الحياة الطبيعية مجددا إلى المدينة التي شوهتها الحرب.

ينظر سالم عبد الخالق أمام منزله عمالا يقومون بوضع حجارة جاهزة لإعادة بناء متاجر قريبة.

يقول إن "عنف الغارات وانفجار السيارات المفخخة ضعضعت المنازل القديمة".

ويضيف الرجل البالغ من العمر 34 عاما وهو أب لثمانية أطفال أن "هذه المحلات أصيبت بأضرار، كنا نخشى أن تنهار، لذلك هدمناها لإعادة بنائها"، متابعا "أود أيضا أن أجدد داخل منزلي، لقد تصدعت الجدران والأساسات".

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.4590 ثانية