لجنة بمجلس الشيوخ توافق على مشروع قانون حول الإبادة الجماعية ضد المسيحيين بالعراق وسورية      الأدباء السريان يحتفون ب " أمير بولص " والصمت يصلي وحيدا      مجلس أعيان بغديدا يستقبل وفدا من الحزب الديمقراطي الكوردستاني      حزب اتحاد بيث نهرين الوطني يشارك في ندوة خاصة عن استفتاء اقليم كوردستان      كمال يلدا عضو برلمان كوردستان عن قائمة المجلس الشعبي: يجب إعادة بناء مناطق سهل نينوى وبعدها أخذ رأي المسيحيين بالاستفتاء      لويس مرقوس ايوب في اجتماع تداولي: لا يجوز تجزئة تسمية سهل نينوى فهو منطقة واحدة متكاملة الابعاد جغرافيا وسكانيا      افتتاح رسمي لمؤتمر أرمينيا- الشتات السادس      مخيم عماوس للشبيبة الرابع عشر      المجلس الشعبي يستقبل وفداً من بحزاني      المجلس الشعبي يلتقي بالسكرتير الاول (السياسية) في السفارة الكندية      كوردستان: لامجال لوقوع اقتتال مع بغداد      معصوم والبارزاني يقرران إرسال وفد رفيع المستوى إلى بغداد      النفط: العراق اصبح المجهز الرئيسي للوقود التشغيلي لناقلات النفط العالمية بالمياه الاقليمية      فيديو.. مصادفة "غير معقولة" عمرها 32 عاما بزلزال المكسيك      أستراليا: شرطة مكافحة الإرهاب تحذر من اعتداء إرهابي "لا يمكن تفاديه"      ارتفاع عجز الحساب الجاري الأمريكي إلى معدلات 2008      مانشستر يونايتد يفكر في هدف الجار اللدود      البحث عن "اسمين" على الإنترنت يعرضك للخطر      البارزاني للمجتمع الدولي: إما البديل الحقيقي خلال ثلاثة أيام أو المضي للإستفتاء      الحكومة العراقية تدعو كوردستان لـ"حوار جدي" قبل الاستفتاء
| مشاهدات : 1202 | مشاركات: 0 | 2017-07-09 10:53:33 |

الساعات الأخيرة في عملية الموصل.. إنتحار جماعي لعناصر داعش

 

عشتار تيفي كوم - اخبار الأن/

في أي لحظة قد يعلن تحرير الموصل بالكامل ، هذا ما جاء على ألسنة قادة الجيش العراقي ، في الوقت ذاته  يعلن  افراد تنظيم داعش  أنهم سيقاتلون حتى الموت ! لكن يبدو أن القتال في عيون مقاتلي داعش يخرج من شكله الفدائي إلى شكله الإنتحاري في وضع يشبه التدمير الذاتي فلقد جاء في صحيفة صنداي تليغراف مقال بعنوان "معركة الموصل تدخل ساعاتها الأخيرة". وتقول الصحيفة إن مسلحي تنظيم داعش  المحاصرين يفجرون أنفسهم أو يلقون أنفسهم في نهر دجلة للفرار من القوات العراقية مع دخول عملية استعادة الموصل ما قال عنه الجيش العراقي "ساعاته الأخيرة".
وتقول الصحيفة إن قادة الجيش العراقي أعلنوا أمس أن الموصل على وشك أن تتحرر بصورة كاملة، معلنين نهاية أكبر عملية عسكرية في منطقة مدنية منذ الحرب العالمية الثانية.

وكان التنظيم قد تعهد بالقتال حتى النهاية دفاعا عن الجزء الصغير الذي لا يزال  يحتله في الجانب الغربي من المدينة. ولكن القوات العراقية تحتفل بالفعل بالنصر في شوارع المدينة القديمة في الموصل، ثاني أكبر مدن العراق.
ومزق الجنود العراقيون المبتهجون رايات تنظيم داعش  السوداء التي ظلت مرفوعة في المدينة طوال ثلاث سنوات.
وتقول الصحيفة إن نحو مليون شخص شردوا من ديارهم بسبب القتال مما أدى إلى أزمة إنسانية موجعة فاقت توقعات الامم المتحدة ومنظمات الإغاثة. وقالت ليسا غراندي، منسق الأمم المتحدة الإنساني للعراق "تخطينا أسوأ سيناريو وضعناه منذ شهر.
الجيش العراقي  قال في بيان إن المعركة مستمرة ووصلت إلى مرحلة المطاردة. وأفاد جهاز مكافحة الإرهاب إن بعذض عناصر داعش سلموا أنفسهم إليه.

وتقول منظمات الإغاثة إن حرب الشوارع التي بدأت قبل شهور تسببت في نزوح 900 ألف شخص، أي حوالي نصف سكان المدينة قبل بدء القتال، وأدت إلى مقتل الآلاف.
وأعلن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي نهاية "دويلة الباطل الداعشية" قبل أسبوع بعد سيطرة قوات الأمن على جامع النوري الكبير الذي يعود للقرون الوسطى وإن كان ذلك تحقق بعد أن فجره المتشددون أثناء تقهقرهم.








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2017
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6264 ثانية