البابا تواضروس في بيروت: تفريغ الشرق الأوسط من المسيحيين خطر على سلام العالم      لبنان: انعقاد المؤتمر الإقليمي "التفاهم بين الأديان والعيش المشترك"      الأمين العام للأمم المتحدة يدعو لتوفير الظروف الملائمة لعودة المسيحيين إلى العراق وسوريا      المجلس الشعبي يلتقي عضو الكونغرس الأمريكي ريك راهال في واشنطن      محاضرة لمدير المرصد الآشوري بمناسبة ذكرى شهداء السيفو في مدينة لينشوبينغ السويدية      رسائل تهنئة الى البطريرك ساكو من : ريزان قادر ممثل حكومة كوردستان في ايطاليا والمطران برونو فورتي والكردينال خوان اوميلا      مئة عائلة مسيحية تعود الى منازلها في الموصل      غبطة البطريرك يونان يستقبل وفداً من المطارنة الكاثوليك في الولايات المتحدة الأميركية      التجمع السرياني العالمي الحر يعلن عن حل نفسه وانشاء منظمة قومية مدنية      البطريرك ساكو يدعو إلى تشكيل حكومة عراقية جامعة ’تعمِّر ما تهدَّم‘      العراق: المحكمة الإتحادية العليا تقر بشرعية التعديل الثالث لقانون الإنتخابات      ترامب يوقع أمرا تنفيذيا يمنع فصل أطفال المهاجرين عن ذويهم      نساء "داعش" يهربن من العراق مقابل 1500 دولار      كندا تعلن "قرارها النهائي" بشأن استخدام الماريغوانا      مفوضية كوردستان: اتخذنا كافة الإجراءات لتجنب التزوير في الانتخابات البرلمانية      البنتاغون يجمد خططه الخاصة بالعراق لسببين      ترامب يدافع عن سياسة "فصل الأطفال" عن عائلاتهم      الثلوج تغزو أستراليا.. وملبورن الأكثر تجمدا في العالم      أبرشية كركوك الكلدانية تقيم مهرجان قلب يسوع الاقدس الأول      مصر تودع المونديال.. "عمليا"
| مشاهدات : 801 | مشاركات: 0 | 2017-06-24 10:24:22 |

بغدادُ التعازي ...

خلدون جاويد

 

 

بغدادُ لا مِنْ مُعَز ٍ كي يُعَزّيها

الدهر بالموت يُرديها ويُفنيها

تهوي الى قاع نار ٍلا قرارَ له

هي الجهنم ُمِن جمر ٍسواقيها

ابناؤها حطبٌ يُرمى بلا عددٍ

يُحصى، وادمعُ قتلاها تواسيها

مذ الفِ قابيلَ غدر ٍوهي مأدبة ٌ

من اليتامى لتنعيها وتبكيها

قصيدة ٌهي بغداد التي سقطتْ

سطورها ،وانمحتْ اغلى قوافيها

ومات شاعرها وانهار مِن رهَق ٍ

بدرٌ . فحاضرها يهوي  وماضيها

اشكوك يادهرُ احلاما محطمة ً

على يَدَيْ الفِ هولاكو تـُـلاويها

ما المسلمون من الحكام غير دُمىً

للأجنبيّ  ليدني من معاليها

بغداد مؤودة ٌ في كلّ منعطف ٍ 

 

 

والجاهلية بالاحجار ترميها

بغداد بالكوثر الزاكي كم اغتسلتْ

والشمسُ كم داعبت فجرا حواريها 

لولا الجرابيعُ والفئران ُ كامنة ٌ

في عمقِها في الخبايا من مجاريها

ولو بباريس بالارهاب طاحَ لهمْ

فردٌ لهَبّ َ فمُ الدنيا يُعزّيها

ولو بلندنَ انفارٌ ! فتلك غدَتْ

امّ الفواجع ِ لا جرحٌ يضاهيها

فكم رئيس ٍشكا ، كم مِن أمير ٍبكى

وكم مليكٍ بحبر الدمع يَرثيها

والفُ بغدادَ في الظلماء ماانقشعَتْ

سود الليالي ولا انفكتْ دواهيها

والفُ بغدادَ لم تـُـطفأ حرائقـُـها

ولا المسالخ قد نامتْ ضواريها

والف بغداد في بحر الردى انتكستْ

سفينة ٌطـُوِّحتْ اعتى صواريها

بغداد نامت على الحرمان طاوية ً

جاعت رعيّتها مذ مات راعيها

وكم بغيداد  حُسْن ٍ خدّها ترفٌ

قد حفـّرَته سواق ٍ مِن مآقيها

لكنْ وحقّ ِ يتاماها  وما ثكلتْ

من القوارير ، باق ٍ حسنـُها فيها

رغم الليالي وماجارتْ وما حبَكتْ

ببهجة الصبح ِقرصُ الشمس آتيها

نخلُ السماواتِ اعلى من نواطِحِهم

وهل سماواتنا شيء ٌ يضاهيها

والله والله لن تلوي بهامتِها

عمامة ُالمكر ِ لا غدرٌ سيثنيها

ولا حثالاتُ واشنطنْ لهم سَبَقٌ

فانّ بغدادَ مجد الكون ِماضيها

بغدادُ في الهودج ِالسامي ، مليكتـُـنا

فالشمسُ ناقتها والبدرُ حاديها

من دار حكمتِه ِالمأمونُ يحكمُها

بعدلِها وبهَدْيٍ من معانيها    

ومن ضفافِ فراتـَيْ نخلةٍ سكرتْ

وقد ترنـّـحَ نشوانا نؤآسيها 

للكون ِعاصمة ٌ: بغداد ماخلدَتْ

لن يرتوي الكونُ الا ّ مِنْ شواطيها

 

*******

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 1.2095 ثانية