"مدخل الى روحانية الآباء المشرقيين" محاضرة للمطران مار باسيليوس جرجس القس موسى في سيدني      مجلس رؤساء الطوائف المسيحية في العراق يدين الحادث الاجرامي في المنيا ويقدم تعازيه الى قداسة البابا تواضروس      البابا فرنسيس يندد بالهجوم العبثي المليء بالكراهية ضد ألاقباط ألابرياء      تريزا ايشو مسؤولة مكتب المجلس الشعبي في الدنمارك تزور منظمة شلومو للتوثيق      وفد من هيئة التحقيق وجمع الأدلة والمعالجة يزور سيادة المطران مار نيقوديموس داؤد متي شرف      المعاون البطريركي المطران باسيليوس يلدو يلقي محاضرة حول الوضع في العراق وتحديات المرحلة      ترامب يدين هجوم المنيا: سفك دماء المسيحيين يجب أن يتوقف      موتوا دانمارك في زيارة الى مخيم نشتيمان والصخرة في أربيل، لابناء شعبنا المهجر من سهل نينوى      المدير العام للدراسة السريانية يزور المديرية العامة للاشراف التربوي في ديوان وزارة التربية في بغداد      البطاركة الثلاثة: مار لويس روفائيل ساكو ومار افرام الثاني ومار يوسف الثالث يونان يلتقون بنائب رئيس الجمهورية الامريكية      المخدرات تفتك بشباب كردستان العراق      فيديو... الأقباط يشيعيون ضحاياهم وسط مخاوف من تكرار الاعتداءات      انطلاق عملية استعادة ما تبقى من الجانب الأيمن للموصل      تقليص ساعات الدوام الرسمي في دوائر ومؤسسات الاقليم ساعة واحدة بمناسبة شهر رمضان      وزارة الهجرة العراقية: عودة مئات النازحين العراقيين من تركيا      برشلونة يدعم ميسي بعد قرار حبسه      البطريرك يونان يترأس قداس عيد صعود الرب يسوع إلى السماء - روما      الحرب بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية باتت وشيكة      بارزاني لرئيس وزراء بلغاريا: قررنا اجراء الاستفتاء بعد تضحيات جسيمة      قتلى وجرحى في هجوم على قافلة للأقباط بصعيد مصر
| مشاهدات : 552 | مشاركات: 0 | 2017-05-09 10:02:32 |

من يوجه أجهزة الأمن والمليشيات الشيعية المسلحة من أمام ستار؟

كاظم حبيب

 

 

بعدد التجاوز غير القانوني والمدان على الحرم الجامعي، ثم الاعتداء المخالف للشرعية الدستورية على طلبة جامعة القادسية من ميليشيات طائفية وأمنية مسلحة واستخدامهم السلاح وجرح البعض منهم وضرب البعض الآخر، وبعد الاعتداء الإجرامي على  مقر محلية الحزب الشيوعي العراقي في مدينة الديوانية، وهو حزب مجاز رسمياً ومسؤولية الدولة حماية مقراته وأعضاء الحزب، ورغم الاحتجاجات السياسية والشعبية ضد هذين الفعلين الخسيسين، جرى فجر يوم 08/05/2017  اختطاف ٧ من المواطنين الناشطين في الاحتجاجات المدنية وهم 1. عبد الله لطيف فرج عضو مكتب سكرتارية اتحاد الطلبة العام في جمهورية العراق، 2. سامر عامر موسى، 3. زيد يحيى، 4. حيدر ناشي حسن، 5. احمد نعيم رويعي، 6. علي حسين شناوة و٧. حمزة  من أماكن سكنهم في وسط بغداد.

إن هذا الفعل المشين والجبان، وهو عمل خارج إطار الشرعية الدستورية والقوانين المرعية وحقوق الإنسان، من جانب أجهزة أمنية وميليشيات شيعية متطرفة وخاضعة لإرادة غير مسؤولة وإرهابية، لإرادة تحكم العراق ليس من وراء ستار أو خشية من أحد، بل تمارس الحكم الفعلي على هذه الأجهزة وتوجهها كما تشاء لفرض إرادتها واستبدادها على المجتمع وضد القوى المدنية والعلمانية ،على وفق ما هدد به وما جاء في خطاب رئيس الوزراء السابق والمستبد بأمره بالعراق الذي ادعى زيفاً بحكم المدنيين والعلمانيين سبعين عاماً وأنه سلموا الحكم بيد الإرهابيين! وهي فرية ما بعدها فرية وقحة. وهذا السلوك المشين يأتي نتيجة منطقية لعدم تقديمه للمحاكمة للتهم الكثيرة الموجهة له من جانب هيئات وقوى وشخصيات حقوقية، كما ثبت ذلك من تقرير اللجنة البرلمانية الذي وضع في أدراج مجلس الوزراء والسلطة التنفيذية ليتراكم عليهما الغبار إلى حين.

إن على السلطات الثلاث أن تحتج على هذه العمليات غير الدستورية من خفافيش الليل، وهم يذكرون المجتمع بأفعال أجهزة أمن النظام الدكتاتوري السابق والدكتاتور صدام حسين، وأن تعمل على إطلاق سراح المختطفين والمعتقلين في السجون السرية لهذه المليشيات المسلحة والجبانة فوراً، وهي مسؤولة بشكل كامل عن صحة وأرواح النشطاء السبعة. إني إذ أدين هذا الفعل المناهض لحرية التعبير والتجمع والتظاهر وحقوق الإنسان، أطالب، ومعي الآلاف المؤلفة من المناضلين في سبيل الحرية والديمقراطية وحقوق الإنسان والسلم الاجتماعي، في سبيل دولة مدنية ديمقراطية اتحادية وعلمانية، إدانة هذا الفعل الجبان وإطلاق سراحهم فوراً والكف عن هذه الممارسات غير الخاضعة للدستور والقوانين العراقية.

  

 

 

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2017
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.5975 ثانية