كمال يلدو: في ظل ضعف القانون والدولة وقفة على معاناة الشعب (المسيحي) مع الوزير فارس ججو      عودة 17 ألف نازح إلى مناطقهم في سهل نينوى      انعقاد السينودس الكلداني 4-8 تشرين الأول 2017      دير ’أم الزنار‘ في حمص يعود قبلة للمسيحيين بعد طرد التنظيمات المسلحة      منظمة "إغاثة نينوى" الانسانية تحتفل بتخرج دورة الموسيقى الثانية في كنيسة البشارة في اشتي 2 / بعنكاوا      النائب رائد اسحق يبحث واقع المؤسسات التعليمية مع مدير تربية الحمدانية      قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا يزور البطريركية الكلدانية      النائب رائد اسحق يلتقي الاب ثابت بولص كاهن رعية كرمليس      ديوان اوقاف الديانات يتولى ملف تعويضات ضحايا العمليات الحربية والاخطاء العسكرية والعمليات الارهابية      اتحاد بيث نهرين الوطني يهني الحزب الديمقراطي الكوردستاني بالذكرى الحادية والسبعين لتأسيسه      بالصور.. تفاصيل اكتشاف مدينة قبطية عمرها 1600 عام في المنيا      البطريرك سأكو يحضر القداس التوديعي للخور أسقف مشتاق زنبقة      مفوضية الانتخابات تكشف موعد تسجيل اسماء المشاركين في استفتاء كوردستان      صحيفة: العراق والكويت يتجهان نحو اغلاق ملف التعويضات بينهما      «داعش» يتبنى حادث الطعن الإرهابي في روسيا      هل يستقيل ترامب قريبا من رئاسة الولايات المتحدة الأمريكية؟      إنفوغرافيك.. كسوف الشمس الكلي في الولايات المتحدة 2017      بالتفصيل.. ماذا يتقاضى خاميس رودريغيز من البايرن      البطريرك ساكو يختتم مهرجان كنيسة الانتقال بصلاة الرمش      الوفد الكوردستاني يزور النجف لبحث موضوع الإستفتاء
| مشاهدات : 637 | مشاركات: 0 | 2017-04-17 13:27:01 |

أختبار عاشق

حسين الحربي المحامي

 

أتوقُ اليكِ في عطرِ الشتاءِ. ،،،،،،،،مع الأمطار لو لثَمت ردائي

ويخفقُ خافقي من غيرِ نبضٍ ،،،،،،،،ويمرضُ كُلُّ مابي دونَ داءِ

يأستُ ولا حدود لبحرِ يأسي ،،،،،،،،،يسيرُ بيَّ الامامُ الى الوراءِ

كبرتُ مِنَ النوى عشرينَ عاماً،،،،،،،،،أنا الضمآنُ في أنهارِ ماءِ

عجبتُ فكلما قلتُ أنتهينا،،،،،،،،،،،،،،،رأيتُ العشقَ يبدأ بأنتهاءِ

تَغَيَبَ شَخصُهاعني ولكن ،،..........،،،،لها رَغمَ التباعُدِ إنتمائي

دعوتُ الله أن تدنو فبانت ،،،..........،،،كأنَ البين جاءَ بهِ دُعائي

لقاءُ الموت أسمى أمنياتي ،،،..........،،اذا قالَ الحبيبُ الى اللقاءِ

رَجوتُ الرَبَ مراتٍ ولما ..........بكيتُ بكى الملائكُ من رجائي

فراحوا يسألونَ الربَ يُدني ..................اليَّ حبيبتي بَعدَ الثناءِ

فقالَ الربُ أبعدناهُ عَنها .................لِيُسمِعنا قصائدَ في التنائي

وأنا لو رضينا منهُ شعراً......................أعدناها اليهِ بلا عناءِ

فَقُلتُ رضيتُ ياربي أختبارا.............قَبِلتُ بما تراهُ منَ القضاءِ

أعد لي ظبيةً لو مَرَ فيها.................سوادُ الليل سافَرَ بالضياءِ

وان كُنا بِدربٍ فيهِ مرت...................سَكرنا ما أفقنا بالشذاءِ

ولو بالحُلمِ يا ربي تَعرت...............تراني بالحقيقةِ في العَراءِ

مليكُ المُلك ان هو هامَ فيها.............وعنهُ نأت لأجهَشَ بالبكاءِ

لها نهدٌ جَمَعتَ بهِ اللألي ...............بِحَضرتِهِ أميلُ الى الجداءِ

يَدورُ كَكَوكبٍ ويفوحُ عِطراً................ويدعوني اليهِ بكبرياءِ

ويَرقُصُ دونَ أيقاعٍ يُغني ................ويَبكي بأزديادِ الأشتهاءِ

ويَصمُتُ تارةً ويبوحُ أخرى...............يُسَبِحُ مِثلَ كُلِ الاولياءِ

كَوَجهِ الطِفلِ ناهِدُها بريءٌ.................خُرافيُّ التَوَهُجِ والنقاءِ

وَحَلماتٍ أذا ما أظهرتها ................سَتُبصِرُ مُقلتاهُ أبو العلاءِ

وشقٌ بينَ عنقودين يُغري .............على جنبيهِ زَهرُ الكَستناءِ

وَوجهٌ بالحَياءِ صَبغتَ لكن..............يَزيدُ بهِ الجمالُ بلا حَياءِ

وقولٌ مِن فَمٍ لو حَدَثتنا .................غَرِقنا في بحورِ الانتشاءِ

وَعينٌ لا تُشابِهُها عُيونٌ ................سوداءٌ وَما عينُ الظباءِ

وَحاجِبُ حَدُهُ سيفٌ تَراني .............بِلا طَعنٍ رأيتُ بهِ فنائي

وَشعرٌ أسودٌ لو صَفَفَتهُ..................عليها قَد تَسيرُ بلا رِداءِ

وأذنٌ كالفَراشةِ قُربَ حَقلٍ............مِنَ الأزهار يُغريها نِدائي

وَخالٌ كالجَزيرةِ في مُحيطٍ............بِعينِ الربِ مُكتَمِلُ الرَواءِ

وَمَبسَمُ لؤلؤٌ غَطاهُ تِبرٌ ...........أذا ضَحِكت تلاشى بي عَزائي

وعُنقٌ مِثلَ لُبِ النخل شَمٌ...............لأنثى أحتوت كُلَ النِساءِ

وَخَدٌ لامِعٌ جَذلٌ رقيقٌ ..................أنيقُ الوجنتينِ بلا طِلاءِ

وكَفٌ عَندَليبٌ بابليٌ... ...........يُغني في الصباحِ وفي المَساءِ

وَخوخةُ بينَ أغصانٍ تَدَلت............تُذيبُ الشَهدَ عِندَ الأرتخاءِ

أذا لامَستُها في طَرفِ سَيفي................تَراها بينَ أهٍ والتواءِ

وأشفِقُ لَذةً ولَهاً عليها ....................فأطعنُها لِحينِ الانطفاءِ

كَشوقِ الماءِ للصَحراءِ شوقي...كَشوقِ الصيفِ أحضانَ الشتاءِ

أصطِفاءُ الناس في الدُنيا بكفٍ...وفي كفٍ أنا وَحدي أصطفائي

نأت سَمراءُ يارباهُ عَني ............ومُذ عَني نأت أنا عَنكَ نائي

أعِدها والصلاةُ أقيمُ عَشراً................وأختَتِمُ النوافِلَ بالدُعاءِ

رَضيتُ بِساعةٍ مِنها لِقاءً ..............بِكُلِ العُمرِ.عُمري باللقاءِ

فأن قالت دَقائقَ قُلتُ راضٍ................فَكُلُ دَقيقةٍ عامٌ هَنائي

أنا ياربُ قد أكملتُ قولي.........فَقُل ما شئت وأمنحني جزائي

فقالَ الربُ لم يَعشَق كَهذا.................أعيدوها لِربٍ بالوفاءِ

 

 

حسين الحربي المحامي

الاسم حسين باسم مجبل الحربي من مواليد 23/اذار/ 1983 في ذي قار قضاء سوق الشيوخ ناحية العكيكة من قبيلة حرب من القبائل العربية القرشية التي سكنت الحجاز  وقد نزحت جماعات منها الى العراق في العام1701 ميلادي ....

دخل الابتدائية في نفس الناحية وبعد ذلك اكمل المتوسطة والاعدادية وتخرج منها في العام الدراسي2001_2002 الدورالاول بعدها قبل في كلية القانون والسياسة جامعة البصرة حيث حصل على شهادة البكالوريوس في القانون من جامعة البصره..

عمل في المحاماة لمدة عامين ويعمل حاليا مشاورآ قانونيآ، كتب الشعر في بداية العام 2002 وقد صدرت مجموعته الشعرية الاولى في حزيران 2009  بعنوان (كلمات دافئة)

 كما صدرت  مجموعته الشعريه الثانيه ( حروف يرسمها المطر ) عام 2010... ومجموعته الشعريه الثالثه (عبارات حائرة) عام 2010 .. .وقد جمعت هذه الدواوين في اصدار جديد ثاني.. جمعها معا بعنوان(كلمات وحروف وعبارات)في بداية العام 2011,,,

 ومجموعته الشعريه الرابعه(دموع يذرفها القمر) 2011...

ومجموعته الشعريه الخامسه..(اهات ينزفها الوتر)2012 ..

ومجموعته الشعريه السادسه (الحان يعزفها القدر) 2012..

وقد جمعت هذه الدواوين في اصدار جديد بعنوان(دموع وأهات والحان)عام 2013

وله دراسات متعدده في علم النفس والقانون والاجتماع ...

ترجمت العديد من قصائده الى اللغة الانكليزية ونشرت في اوربا ..

كما ترجمت الى اللغة الكردية ايضاً..

نشر شعره في اكثر من 100 موقع الكتروني وصحيفة ووكالة ومجلة عربيا وعالميا..

قد صدر له البوم صوتي  (قرص cd) تضمن قصائد الرثاء والغزل عام 2010...

شارك في مهرجانات شعرية كثيرة وقرأ الشعر في اماكن مختلفة

وهو يميل الى الشعر السياسي والغزل ولكن الرثاء هوالغالب في شعره ..

تأثرا بفقده لحبيبته الراحلة افتخار الطائي.. شعرآ فصيحآ باسلوب االسهل الممتنع.

وهو عضو في الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق..

وعضو في اتحاد ادباء ذي قار ..

وعضو في نقابة المحامين العراقيين..

 وعضو في اتحاد الحقوقيين العراقيين ..

وعضو في التجمع الثقافي في سوق الشيوخ..

وعضو بيت الصحافه في العراق.. 

عضو في الاتحاد العربي للصحافه..

حصل على العديد من الشهادات التقديريه من مختلف الجهات الثقافيه

ونال درع ذي قار للأبداع لعام 2009 و2010 و2011...ودرع ذي قار للأبداع لعام 2013...والفائز بالمركز الأول على العراق في مسابقة مهرجان الشعراء الشباب في الشعر الفصيح الذي اقامته جمعية الثقافه للجميع ووزارة الثقافه عام 2013.

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2017
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6121 ثانية