المجلس الشعبي يشارك في حوار بمبنى الكونغرس الأمريكي لمناقشة الحرية الدينية ومستقبل مسيحيي الشرق الأوسط      النائب رائد اسحق أمام البرلمان السويدي ينتقد صمت المجتمع الدولي تجاه كل ما حصل للمسيحيين في العراق ويدعوه للتحرك سريعا للحفاظ على وجوده كمكون رئيسي لحفظ السلام فيه      البابا فرنسيس في القاهرة غدا الجمعة      مشروع قانون مشترك بين الحزبين الجمهوري والديمقراطي للاعتراف بالإبادة الأرمنية يُقّدم إلى الكونغرس الأميركي      وصول البطريرك ساكو ومعاونه الى القاهرة للمشاركة في مؤتمر الازهر للسلام      الكاردينال مولر: على الدول الإسلامية أن تتخذ موقفا حيال الحرية الدينية…لا يجوز أن يقول أحد: “جئت من عند الله وسأتّخذ قررات تتعلّق بحياتك”      المونسنيور بيوس قاشا يلتقي وزير الصناعة والمعادن العراقي ويبحث معه الأوضاع الراهنة في البلاد ودعم العوائل النازحة      التشيك تتبنى قراراً يعترف بإبادة الأرمن      (4717) عائلة نازحة التي تلقت مواد اغاثية من منظمة حمورابي لحقوق الانسان للفترة بين 10/4/2015 والى 31/12/2015      عضو مكتب كندا للمجلس الشعبي قيصر موسى يزور مقر المجلس الشعبي في دهوك      الكورد يبحثون الاستفتاء والاستقلال مع البعثات الاجنبية بكوردستان      تحرير قضاء الحضر جنوب الموصل بالكامل      خبير: أكبر فقاعة مالية في العالم قد تنفجر قريبا      حدث نادر في مباراة برشلونة وأوساسونا      صواريخ كوريا الشمالية ستصل طوكيو في 10 دقائق.. وهذه خطة اليابانيين لتجنب الدمار الشامل      مدير جهاز الأمن الفيدرالي الروسي: تأسيس شبكة إرهابية عالمية جديدة      سناتور جمهوري: الحرب مع كوريا الشمالية لن تصل إلينا!      الشرطة العراقية تحرر 260 ألف شخص من داعش غرب الموصل      غارات تركية جديدة على الأكراد شمالي العراق      مواليد حقبة داعش.. آلاف الأطفال يواجهون مصيرا مجهولا
| مشاهدات : 484 | مشاركات: 0 | 2017-04-14 18:20:29 |

رثائية لأربعينية غانم حمدون ...

خلدون جاويد

 

غانمَ الحمدون يانبع الضيا

يانميرَ العطر ياشباك  نورْ

وسرورْ

روضة ٌعابقة ٌبالمَكرُماتْ

دجلة ٌتبكيك ياغانم

يرثيكَ الفراتْ

قمرا كنت على صدر وطنْ

وقلادات فرحْ

يا ابا ثابت يا قوس قزحْ

الفضاءآت مضيئآت بوجهكْ

بسجايا زاهد ٍالاّ من الحُبِّ

وفيض الطيباتْ

انت من علمتنا معنى الحياة ْ

لم تمت الاّ لتولدْ

في سما الحدباء نجمة ْ

في ضيا بغداد بسمة ْ

في ثرى البصرةِ نهرا وفسائلْ

يا ابا ثابت ياشرقا وغربا

وشمالا وجنوبْ

ايها الثابت في كلّ القلوبْ

في دموع العين في رقراقها

يا أخا حامد أيوب العظيم

ونصير الفقراء

والذي غادرنا لحنا وغصنا وشجرْ

قبل ميلاد القمرْ

حامد المغدور بالمنفى

صريعٌ في هوى بغداد

في عشق الوطنْ

وانا المفجوع في حبكما

لائذ ٌ بالدمع مابين زوايا الموت من بعدكما

وشفيعي لم يزل منشورك الحزبيّ

والنسغ البتولْ  

ولتثق في انّ دمعي لن يطولْ

فمن الدمع احاربْ

وانير الدرب من لون الحدادْ

واناصبْ

بعدائي

كل خضراء ٍ مقيتة ْ

والوجوه الكالحة ْ

واللحايا الطافحة ْ

من مجاري صرفها الصحيْ الكريهْ

انهم عهرٌ ومكرٌ ونفاقْ

سرقوا من ثغر اطفال العراقْ

الارغفة ْ

ومن الرضّع اثداءَ الحياة ْ

صحّروا الانهار والآبار فالأرض ثكولْ

صحروا حتى الغيومْ

 صحروا ربّ السما

نيّموا الناس وغطوّهم ببحر من دما

اطعموا الجوعانَ جوعْ

وسقوا العطشان من كأس الدموعْ

انظروا بحر السبايا

ابصروا جيش العرايا

انظروا رب الضحايا

لايبالي بالثواكلْ

ليس تعنيه الاراملْ

واليتامى الأبرياءْ

وجيوش الشهداءْ

وطني يقتل في كل صباحْ

وطني  نهب الرياحْ

جيروه للحروبْ

فرقوا بين القلوبْ

شللا صار طوائفْ

ومذاهبْ

صار احزابا تـُحايزْ

صار اديانا تـُمايزْ

وتبارزْ

وجحافيلَ لجوءْ

تتدفقْ

مثل دمع العين ذيّاك الذي سالَ

لذكرى العلوي ـ هادي

 وذكرى كامل شياع

وسعدون الأغرْ

قد همى الدمع لأغلى " منتظرْ "

سال ياحامد ايوبَ لذكراك الحبيبة ْ

سال يا غانم مدرارا على عتبة بيتكْ

ذلك البيت الذي اهديته للفقراءْ

ياحبيب الفقراءْ

ياتقيّ الاتقياءْ

ورفيق البؤساءْ

وطني كالشمس في زنزانةٍ

والناسُ ناسُكْ

فمتى النائم يصحو

ومتى المنفيّ ُمِن منفى  يتوبْ

طال ياغانم ليل الانتظارْ

والتوابيت مُعَدّة ْ

عارنا ان نحن في الطابور جيلا بعد جيلْ

نتهاوى

وتطيح الشمس والجسر واعناق النخيلْ

عارنا ان ننطفئ

عارنا ان ننكفئ

عارنا ان لا نقومْ

من رميم الموتِ

والنعش ِ

واكفان القتيلْ .

*******

9/4/2017








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2017
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6088 ثانية