مسيحيو تللسقف يعبرون عن مخاوفهم من سيطرة الحشد الشعبي على باطنايا      البطريرك الراعي: لم يعد باستطاعة لبنان تحمل المزيد من تداعيات النزوح      العيادة الطبية المتنقلة التابعة للمجلس الشعبي تقدم خدماتها في قرية باز      حميد مراد لقناة عشتار الفضائية : على المجتمع الدولي دعم العراق لإعادة بناء المدن التي دمرها الارهاب      البابا تواضروس: تفريغ المسيحيين من بعض بلاد الشرق خطر على استقرار العالم      اليوم الثاني لزيارة البطريرك ساكو الى ابرشية البصرة      الدكتور روبين بيت شموئيل يزور المديرية العامة للمكتبات في إقليم كوردستان      ناطق مخول بأسم منظمة حمورابي لحقوق الانسان يناشد الجهات المعنية بأعطاء اولويات في الاهتمام للواقع الدراسي في مدارس المناطق المحررة والمناطق الريفية      الدراسة السريانية تختتم الدورة التطويرية الثامنة في بغداد      افتتاح مؤتمر دعم المسيحيين في الشرق الأوسط بواشنطن الاربعاء      أربيل: 32 حزبا وجهة سياسية في كردستان تصدر بيانا بشأن التطورات الأخيرة      واشنطن تطرح تصوراً عن المناطق المتنازع عليها وكوردستان ترحب      دونالد ترمب: استعادة الرقة تعني نهاية خلافة تنظيم داعش      برشلونة وميسي.. صفقة تتخطى كل ما سبق      بالصور .. بعد عرض لوحة دافنشى للبيع.. شاهد بالصور أشهر 7 لوحات للمسيح      البابا يستقبل المشاركين في مؤتمر ينظّمه المجلس البابوي لتعزيز البشارة الجديدة بالإنجيل      مؤتمر دولي في الدوحة يناقش عوامل البقاء والتهجير لمسيحيي الشرق الاوسط      منطقتان أوروبيتان تشهدان استفتاء حول الحكم الذاتي      ضابط إيراني رفيع: سليماني يقود عمليات قواتنا في سوريا والعراق      ترامب يعلن خطوة تاريخية بشأن ملف اغتيال كينيدي
| مشاهدات : 681 | مشاركات: 0 | 2017-04-13 10:18:07 |

قنابل الخزي !

جاسم الحلفي

 

 

تاريخ مرير وطويل مر من القمع والارهاب الذي تعرض اليه الحزب الشيوعي العراقي، لكنه بقي منذ تأسيسه حتى يومنا هذا، صامدا متصدياً لتعسف الانظمة المستبدة التي ناصبت الحزب العداء بسبب وقوفه بصدق وعزم من اجل مصالح العراقيين، فكيف تحيِّد الحزب عن طريقه قنبلتان القيتا على مقره في الديوانية، رمتهما يدٌ راجفة لم تجرؤ الاعلان عن هويتها؟!

لا هاتان القنبلتان ولا غيرهما، ستثني الشيوعيين عن مواصلة نهجهم في المطالبة بالإصلاح والدعوة إلى محاربة الفساد وملاحقة الفاسدين وفضحهم، ولا كل مساعي التضييق السياسي الذي تنتهجه قوى طائفية، ترى في مواقف الحزب ومشاركته في الحراك الجماهيري تهديدا لمصالحها الضيقة

لن تؤثر كل الممارسات التي يراد منها ايقاف نشاط الشيوعيين؛ ذلك النشاط ، الذي تتصاعد وتيرته يوما بعد آخر، متخذاً أبعادا وطنية ومطلبية، حدد مسارها مشروع التغيير الذي تبناه الحزب في مؤتمره الوطني العاشر.. التغيير السلمي الديمقراطي.

فرؤيتنا لإصلاح النظام وتخليصه من عيوبه، واستبدال نهج المحاصصة بنهج المواطنة، يبتدئ من مكافحة الارهاب والخلاص من شروره، ووضع حد لكل من يستخدم العنف ضد اية مؤسسة، رسمية كانت او مدنية او سياسية او شخصية. وهذا يتطلب، كما أشرت جريمة الاعتداء الجبان على مقر الحزب في الديوانية، الى اهمية حصر السلاح بيد الدولة، وعدم إبقائه منتشراً بيد العصابات المستهترة بأمن الوطن وبحياة الناس وممتلكاتهم.

أن هاتين القنبلتين، اللتين القتهما ايد ضالة، لا تضيف لنا اي جديد، في أن للفساد مليشيات منفلتة، مستعدة وبدموية لحماية رموزه، بعد ان نهبوا اموال البلد، وسلموا مقدراته الى العبثيين. إذ سبق وان تكشف خزيهم حينما نهبوا اموال العراق، وتركوا شعبه أسير الحاجة والعوز والفقر ونقص الخدمات، والآن يلاحقهم عار تسليم ثلث مساحة أراضي العراق للإرهاب الداعشي.

هذا الاعتداء الآثم، اكد لنا اننا نمضي بوجوه مكشوفة، وتحت الضوء رافعين مطالب الشعب بعزم وقوة وصدق، بينما القتلة والفاسدون يقترفون جرائمهم في الظلام، كما هي أساليب قوى الارهاب.

وأكد لنا أيضاً، بما لا يقبل الشك، أن حراكنا الاحتجاجي بات يهدد الفاسدين والسراق، وان نهجنا في التصدي للفساد هو النهج الذي سيرسم مستقبل العراق، الذي لا مكان فيه لورثة الدكتاتورية والتسلط والتخريب.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

جريدة "طريق الشعب" ص2

الخميس 13/ 4/ 2017       

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2017
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.4439 ثانية