المجلس الشعبي الكلداني السرياني الاشوري يوقع ميثاق الشرف الانتخابي      فيديو / لبعض مداخلات النائب رائد اسحق في جلسات مجلس النواب      الهيئة الوطنية للاستثمار ... توقف المشاريع الاستثمارية في برطلة      البطريرك ساكو يحضر حفل توقيع كتاب للمونسنيور بيوس قاشا      غبطة البطريرك يونان يستقبل الأمين العام المساعد للأعمال البابوية في مجمع تبشير الشعوب في الفاتيكان      السرياني العالمي استقبل الرمغفار، لتطوير العلاقات لمصلحة القضايا المحقة للشعبين الارمني والسرياني      الاتحـاد الآشـوري العـالمـي فـي ألمـانيـا يحـيي الذكـرى الـ ٥٠ لتـأسـيسـه      النائب رائد اسحق والاب يعقوب سعدي يزوران قائد شرطة نينوى      لقاء حول اطلاق موقع Mesopotamia للحفاظ على التراث المسيحي والايزيدي      قداسة البطريرك أفرام الثاني يوقع على نداء صنع السلام لرؤساء الكنائس إزاء الأوضاع في الشرق الأوسط      تصنيف جديد لأفضل جنسية.. تعرف على مكان العراق فيه      إيران تهدد بـ"إجراءات جذرية" إن تخلى ترامب عن الاتفاق      احتفالا باليوم العالمي للأرض.. نصائح للمحافظة على البيئة      "أفاتار".. 4 أجزاء جديدة في طريقها إلى السينما      ميسي يعادل رقما تاريخيا عمره 68 عاما      نداء من الجالية العراقية للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات لتغيير ساعات انتخابات الخارج      البابا يستقبل مسؤولي وطلاب المعهد الإنجليزي في روما      وصول المبلغ الاميركي المخصص للبيشمركة الى اربيل      هل ينتظر العراق "زلزالاً مدمراً" خلال الفترة القادمة ؟      العراق يستأنف دفع تعويضات غزو صدام حسين للكويت وهذا هو المبلغ
| مشاهدات : 1209 | مشاركات: 0 | 2017-02-21 12:19:28 |

البطريرك يازجي في رسالة الصوم: وجه المسيح لن يغيب عن الشرق

 

عشتار تيفي كوم - ابونا/

أكد بطريرك أنطاكية للروم الارثوذكس يوحنا العاشر يازجي "أننا نتوق إلى السلام، ونسعى ونريد وعاقدون كل عزمنا أن نبقى في أوطاننا ويبقى إنساننا في أرضه"، مشدداً على "أن من يبتغي الخير لهذه الديار، ما عليه إلا أن يساعد الناس على البقاء في بيوتهم وأرضهم ليهنأوا بالسلام".

وقال في رسالة الصوم الى رعاة الكنيسة الأنطاكية المقدسة وأبنائها: " نحن في أيام أحوج ما نكون فيها إلى التكاتف ولو بكسرة خبز. نحن شعب أنطاكي واحد نثره الله على هذه البسيطة لكن قلبه يبقى عند إخوة له يستهدفون حتى برمق العيش وبكسرة الخبز.

إن واجبنا هو أن نكون إلى جانبهم مهما فصلت بيننا مسافات، وأن نكون دوما ذراعا خيرية للكنيسة التي تصارع على كل الصعد لتبقى ويبقى الوطن ببقاء أبنائه فيه رغم كل الأهوال. نداؤنا اليوم لكل أبنائنا في الوطن والانتشار: أنتم الكنيسة وبكم وحدكم نضمّد جروح أهلنا، وخصوصا في هذه الأيام المباركة التي نقترب فيها من الصوم المقدس".

وأضاف: "صلاتنا جميعا قلبا واحدا وفما واحدا، من أجل السلام في سوريا ووحدة ترابها، والاستقرار في لبنان والحفاظ على ميثاقية العيش فيه. صلاتنا اليوم ودعوتنا إلى كل مراكز القرار في الدنيا. كفى بؤسا في هذا الشرق. نحن كمسيحيين ومع غيرنا، نقاسي الحرب والإرهاب والتكفير، ونقاسي مع إخوتنا من كل الأطياف والأديان كل أصناف التمييز العنصري. نحن نقاسي إرهابا وخطفا ومحو أوابد حضارة أولى.

لا يسعنا اليوم إلا أن نضع في أسماع العالم والمجتمع الدولي ومن جديد قضية مطراني حلب يوحنا إبرهيم وبولس يازجي المخطوفَين منذ قرابة أربعة أعوام. إن قضيتهم وقضيتنا هي محك الحق في دنيا الباطل والمصالح. وموقفنا اليوم هو ذاته قبلا: إذا كان المقصود من خطفهما هزّ انتمائنا إلى هذه الأرض، فنقول ونؤكد أن الشرق الأوسط هو مهبط المسيحية على هذه الأرض ووجه المسيح لن يغيب عن هذا الشرق، ونحن من رحم هذه الأرض وباقون فيها إلى أن نلاقي وجه الخالق. وقضية المطرانين تختصر مأساة كل المخطوفين والمأسورين ولا تختزلها. ومن هنا دعوتنا إلى إطلاق المطرانين المخطوفين وكل مخطوف وإغلاق قضيتهما التي تدخل عامها الرابع وسط صمت دولي مطبق".

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2018
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.7847 ثانية