مقعد جديد مخصص للارمن ضمن مسودة قانون انتخاب مجلس النواب العراقي الجديد      في اليوم العالمي للغة الأم ... اتحاد الأدباء والكتاب السريان يعقد جلسة حوارية      البطريرك الراعي: المسيحيون ليسوا بأقلية في الشرق ولبنان لا يحلق الا بجناحيه      زيارة الشاعر نينوس نيراري والشاعرة مارينا بنجامين الى مطرانية كنيسة المشرق ومدارسها الآشورية في سيدني      وفد من منظمة (كابني) يزور عدد من المنظمات الانسانية في الاردن      أحتفالية جمعية الرحمة بمناسبة عيد الام      غبطة البطريرك ساكو: لنكرّس صيام وصلوات الصوم الكبير لهذا العام من اجل السلام      في اليوم العالمي للغة الأم حبيب افرام: نناشد الرئيس عون باعلان السريانية لغة وطنية      الامانة العامة لمجلس الوزراء توجه الوزارات والجهات المعنية بتنفيذ توصيات لجنة احتياجات المسيحيين      مارين لوبان مرشحة اليمين المتطرف للانتخابات الرئاسية الفرنسية: حماية مسيحيي الشرق ببقائهم في أرضهم ومكافحة التطرف      حكومة إقليم كوردستان تعلن إعادة النظر في نظام إدخار رواتب الموظفين      الحكومة الألمانية تقرّ حزمة إجراءات لترحيل سريع للاجئين      تسمية عبد الغني شهد مدرباً للمنتخب الاولمبي العراقي      الرئيس بارزاني: المشاركة في مؤتمر ميونخ أكدت الثقل الكبير لكوردستان في المعادلة السياسية العالمية      جون جوريان المتحدث باسم التحالف الدولي يكشف عن تغييرات في معارك أيمن الموصل      هؤلاء أعفاهم ترامب من قوانين حظر السفر      رئيس وزراء كندا: لن نمنع دخول طالبي اللجوء القادمين بطريق غير مشروع      الجمعية العراقية الأسترالية المسيحية تقيم محاضرة ( صحتك ثروتك ) هل يمكن الوقايه من مرض السرطان ؟      حكومة إقليم كوردستان توقع اتفاقية مع روسيا لتسويق النفط الخام      البطريرك يازجي في رسالة الصوم: وجه المسيح لن يغيب عن الشرق
| مشاهدات : 563 | مشاركات: 0 | 2017-01-10 09:36:55 |

لنا رأى وكلمة ... يوم زُرت بغداد !!

جان يلدا خوشابا

 

زُرت قبل مدة  ... بغداد

ورأيت شوارعها  قد  تبدّلت 

اضواها باهته .. خافته

 بيوتها ومتنزهاتها  قد أختفت

عيون الناس  غريبة 

حتى اشكالهم  قد تغيّرت

كأن  الشمس   قد هجرتها

  وعليها  قد  غضِبت

     ------ 

أهذي  حقاً    بغداد  ؟  

التي  فيها  عشت  وتربيت 

 أم  طريقي  قد  أضعت 

تباً  لمن  حرقها

تباً  لمن  سرقها 

تباً  لمن فرق بين اَهلها 

تباً لمن  خنق الحياة فيها

    ------

أهذي حقاً بغداد ؟ 

إم  على أرملة  وأماً

حزينة   تعرفت 

لقد   قتلوا   قلبها 

وشوهوا   وجهها 

وقلعوا  عيونها

وفتكوا  بأهلها

إحدى وعشرون   عاماً  

هذا اللقاء  انتظرت

ولكن  بعد عشرة ايام    

لما جرى لها  ما تحمَّلت 

     ------

أهذي حقاً  بغداد ؟ 

إم انني  توهمت    

فحزمت حقيبتي  

ودمعة في عيني 

قبلت ترابها لآخر  مرّة

وبقلباً مفجوع   

 ركبت القطار

 نادماً ،  متالماً 

 شاكياً  ،  باكياً  

على ذكريات  اَهلها   

واصحابها  الأصلين  !! 

وشمالاً بحثاً  عن الأمل

 رحلت . 

---------

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • هاتف: 0662251132
  • موبايل: 009647504155979
  • البريد الألكتروني:
    info@ishtartv.com
  • للأتصال بالموقع:
    web@ishtartv.com
  • لآرسال مقالاتكم وآرائكم:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2017
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.5200 ثانية