جوزيف صليوا: 30 ألف مسيحي في العراق تم تزوير عقاراتهم والاستيلاء عليها      بيتسابالا خلال مشاركته في لقاء ريميني: هناك أعداد كبيرة من المسيحيين الذين يطمحون إلى الهجرة نهائياً      المديرية العامة للثقافة والفنون السريانية تستأنف إصداراتها      وفد من منظمة شلومو للتوثيق يزور حزب بيث نهرين الوطني      النائب رائد اسحق يلتقي مدير عام صحة نينوى الدكتور ليث حبابة      زيارة منظمة شلومو الى منظمة سورايا      الدراسة السريانية تشارك في ندوة توعوية تثقيفية      فيديو.. بعد سنوات من التهجير، الأخوات الدومينيكانيات يعدنّ إلى سهل نينوى      قسم اللغة السريانية في كلية الاداب تنظم جلسة حوارية لمناقشة محاور ورشة العمل استعدادا لمؤتمر اربائيلو الدولي الاول      في حفل غداء محبة للنازحين العراقيين والسوريين الرابطة السريانية: نحن في حرب بين التهجير والصمود      حركة قبطية تكشف مخططاً جديداً لاستهداف الكنائس والمسيحيين في مصر      التغيير تقدم مرشحا لمنصب رئيس اقليم كوردستان      صحيفة امريكية: هذا مادار بين بارزاني وماتيس      رئيس هيئة الحشد الشعبي يكشف مصير القوات بعد تحرير كامل العراق      "العشوائيات" في العراق تتفاقم وهذه حصة بغداد من "بيوت الحواسم".. ما الحلول للحد من هذه الظاهرة؟      بيونغ يانغ تبث فيديو يحاكي ضربة صاروخية للولايات المتحدة      تهديد إرهابي جديد يخيف أوروبا      5 نصائح هامة لحماية هاتفكم المحمول من البطء      حج لجنة العائلة في بغداد بمناسبة الذكرى المئوية الاولى لظهورات عذراء فاطيما – القسم الثاني      للمرة الثالثة.. آرتور آليكسانيان بطلا للعالم في المصارعة الرومانية
| مشاهدات : 759 | مشاركات: 0 | 2017-01-03 09:53:06 |

“الدولة الاسلامية” تفرض 600 دولار على كل عراقي يرغب مغادرة المناطق التي يسيطر عليها جنوبي محافظة كركوك

 

عشتار تيفي كوم - رأي اليوم/

قال مصدر عسكري عراقي وسكان محليون إن تنظيم “الدولة الاسلامية” يفرض مبلغا من المال يصل إلى 600 دولار على كل مدني يريد مغادرة المناطق التي يسيطر عليها جنوبي محافظة كركوك (شمال).

وفي تصريحات للأناضول، قال هيوا أنور، العقيد في قوات البيشمركة بمدينة كركوك إن “كل يوم يلجأ إلينا المئات من المدنيين الهاربين من مناطق سيطرة الدولة الاسلامية (في المحافظة التي تحمل نفس الاسم)، حيث يفرض على كل شخص يريد المغادرة مبلغ 600 دولار”.

وأضاف أنور أن “الدولة الاسلامية يستجوب كل من يريد المغادرة، وجميع الأشخاص بدون استثناء دفعوا 600 دولار من أجل الخروج”.

السيدة العراقية أميرة حسن، قالت إنها غادرت قرية “الرملة” التابعة لقضاء الحويجة، جنوبي كركوك، بعد أن دفعت 600 دولار.

وأوضحت للأناضول أنه “عندما تدفع يغض الدولة الاسلامية طرفه عنك، نحن أسرة مكونة من 7 أشخاص دفعنا 4 آلاف و 200 دولار حتى تمكنا من الخروج”.

وأشارت إلى أنهم سلكوا طرقا وعرة مليئة بالألغام حتى خرجوا من مناطق سيطرة “الدولة الاسلامية” في كركوك.

أما أميرة سامي فقالت للأناضول بعد فرارها من مناطق الدولة الاسلامية بكركوك: “فقط من يملك المال يستطيع المغادرة، ومن لا يملك يلزم الصمت في بيته، دفعنا كل ما نملك أنا وأولادي وأحفادي، وجازفنا بالهروب من الدولة الاسلامية”.

ويسيطر تنظيم “الدولة الاسلامية” منذ عام 2014 على المنطقة الجنوبية بمحافظة كركوك التي تضم قضاء الحويجة وناحيتي الزاب والرياض وهي مناطق يسكنها العرب السُنة آخر معاقله في المحافظة التي تضم خليط من التركمان والعرب والأكراد.

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2017
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6373 ثانية