البطريرك ساكو يدعو إلى اعتبار الخطاب التحريضي      فرنسا تبني 54 وحدة سكنية للنازحين المسيحيين من الموصل      الرئيس العراقي فؤاد معصوم يؤكد حرصه على بقاء المسيحيين وعودة المهاجرين إلى بلدهم      النائب رائد اسحق يزور تربية الحمدانية ويطلع على واقع العمل فيها      رئيس حكومة الاقليم نيجيرفان بارزاني يحل مشكلة الطلبة المسيحيين والإيزيديين والكورد السوريين      منظمة شلومو للتوثيق تحتفل بتخرج الدفعة الثانية لابناء شعبنا من النازحين      فرع أربيل لاتحاد النساء الآشوري يحضر افتتاح معرضا للفنان التشكيلي رؤوف العطار بعنوان " اساطير حواء"      مقابلة صحفية مع باسكال وردا رئيسة منظمة حمورابي لحقوق الانسان      وليم وردا رئيس شبكة تحالف الاقليات العراقية يلتقي القائم بأعمال السفارة الكندية في بغداد      المجلس الشعبي يشارك في اجتماع مع محافظ دهوك      البارزاني: سأعلن استقلال كوردستان في اللحظة التي يتولى فيها المالكي رئاسة الوزراء      الكشف عن اتفاق جديد بين بغداد واربيل بشأن ادارة سنجار      الكشف عن وثائق سرية تظهر نظرة الاستخبارات الأميركية للإخوان المسلمين      هاكرز يشعلون الحرب العالمية على تويتر      خطوة جديدة ومبلغ مالي فوق التصور للاحتفاظ بـ ليونيل ميسي      الجيش العراقي يخطط لمرحلة جديدة من معركة الموصل      عناصر داعش يجبرون نساء الموصل على تقديم مصوغاتهن الذهبية      بيروت تنجوا من عملية انتحارية بقلب شارع الحمرا ليلا      التخطيط العراقية: عدد سكان العراق سيصل إلى 38 مليون نسمة نهاية العام      ريال مدريد يتعافى من هزيمتين متتاليتين بالفوز 2-1 على ملقة
| مشاهدات : 620 | مشاركات: 0 | 2016-11-29 12:00:25 |

بلا وطن... بلا كفن

لبنى ياسين

 

 

يبعثرنا الموت خلف شرفات الوطن

يلمنا المنفى تائهين دون هوية

شتاتٌ كل ما فينا

لا نحن نحن

ولا نحن هم

ضائعون بين ما كناه

وما صرنا إليه

متخمون بتاريخ ننوء بحمله

ومستقبل لا ملامح له

نحن الغرباء

التائهون

الهاربون

***

يبعثرنا الخوف في طرقاتٍ متشعبة

لا نحن نحن 

ولا خطانا لنا

مجرد أشباح تحملها الريح حيث شاءت

يا أنا 

أين ذهب بك الطريق؟!

يا أنتَ

هلا انتظرتني قليلاً؟!

فأنا أعرف ملامحكَ

وهذا يكفي لأدعي

بأنك لم تعد غريباً

***

تبعثرنا الحرب 

حيث لا ندري ولا نريد

وتد الخيام أكثر استقامة من طرقاتنا

من ظهورنا التي ناءت بحملها

من قامة الموت التي تنتظرنا

عند كل منعطف

***

يبعثرنا الضجر 

ونحن في حضرة الانتظار

السنوات التي تضيع 

في انتظار شيء ما

في انتظار ما لا يأتِ

ومن لم يعد هنا

موحشٌ الانتظار يا صديقي

إنه موتٌ مؤجل

يخفي نابه خلفَ عقاربِ الوقت

***

يبعثرنا التعب من كل شيء

لم يعد في وسعي أن أسير أبعد من هذا

قالت البنت بهدوء، وخلعت سترة النجاة

وهتفت: اخترت اليوم أن أطعم السمك

لأنه أشرف منكم جميعاً

 

***

يبعثرنا اليأس 

نحن الذين لم يعد لدينا شيء ننتظره

نحن من رمينا أحلامنا ، وبقايا ضحكاتنا على الطرقات

تخففنا من الذاكرة 

لكي نستطيع أن نوغل في المسافات

دون أن ننتبه إلى أننا كنا ندور في حلقة مفرغة

وأننا نعود إلى لحظة البداية

في اللحظة التي نظن بها أننا وصلنا

***

تبعثرنا أصواتهم،أسماؤهم،آخر عباراتهم

لون دمهم، أشلاؤهم،وبضع وصايا منهكة

تركوها معلقة على جدار نبوءة جاحدة

دون أن ندرك أنهم شدوا الرحال

أولئك الزاحفون على بطون أغنياتهم

***

الوطن خائنٌ يا صديقي

خائنٌ حد الموت

حد البكاء

وما زلنا لا ندرك

من منا يقتل الآخر

ومن ينعي من

ميتّ يدفن ميتاً في بطن ميت

ساخر هذا الوجع

ممضٌ مؤلمٌ باتر

خائن ٌ ... خائنٌ

***

الوطن يا صديقي يلوكنا

ويشرب نخب موتنا دماً طازجاً

يبتر أطرافنا المغمسة بالدم ويبكينا

خنجر نحن في خاصرته

ونحن نقدم القرابين له

دون خجل

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • هاتف:
    0662251132
  • موبايل:
    009647504155979
  • البريد الألكتروني:
    info@ishtartv.com
  • للأتصال بالموقع:
    web@ishtartv.com
  • لآرسال مقالاتكم وآرائكم:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2017
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6265 ثانية