كنيسة برطلي السريانية بالتعاون مع بلدية برطلة تباشر بتطوير موقع دير يوحنا ابن النجارين      كنيسة أم النور تحتفل بقداس التناول الاحتفالي لكوكبة من ابناء الابرشية      كمال يلدو: في ظل ضعف القانون والدولة وقفة على معاناة الشعب (المسيحي) مع الوزير فارس ججو      عودة 17 ألف نازح إلى مناطقهم في سهل نينوى      انعقاد السينودس الكلداني 4-8 تشرين الأول 2017      دير ’أم الزنار‘ في حمص يعود قبلة للمسيحيين بعد طرد التنظيمات المسلحة      منظمة "إغاثة نينوى" الانسانية تحتفل بتخرج دورة الموسيقى الثانية في كنيسة البشارة في اشتي 2 / بعنكاوا      النائب رائد اسحق يبحث واقع المؤسسات التعليمية مع مدير تربية الحمدانية      قداسة البطريرك مار كيوركيس الثالث صليوا يزور البطريركية الكلدانية      النائب رائد اسحق يلتقي الاب ثابت بولص كاهن رعية كرمليس      المياه «الزائدة».. صدمة عصبية وأضرار صحية      إرنستو فالفيردي مدرب برشلونة: لا أنوي تغيير طريقة اللعب      ملايين الأميركيين يستعدون اليوم لكسوف الشمس      الرئيس البارزاني: تأجيل الاستفتاء غير وارد على الإطلاق      القوات العراقية تستعيد "العبرة" على مشارف تلعفر      وثائق: داعش يملك شركات بريطانية      صراع خماسي لاستقطاب لاعب برشلونة      بالصور.. تفاصيل اكتشاف مدينة قبطية عمرها 1600 عام في المنيا      البطريرك ساكو يحضر القداس التوديعي للخور أسقف مشتاق زنبقة      مفوضية الانتخابات تكشف موعد تسجيل اسماء المشاركين في استفتاء كوردستان
| مشاهدات : 1542 | مشاركات: 0 | 2016-11-12 18:24:31 |

القلق يجعل المرض الوهمي حقيقيًا

 

عشتارتيفي كوم- إيلاف/

 

بيروت: بعض الأشخاص، حتى الأقوياء منهم والأصحاء، مقتنع تماماً أنّ المرض يتربّص به. فنسبة 5 إلى 10% من الناس يقلقون جداً حيال صحتهم، أي أنهم مهووسون بفكرة الإصابة بالمرض أو التملّص منه.  ولسخرية القدر، تشير دراسة جديدة في مجلة BMJ Openshows إلى أنّ هذا النوع من القلق يزيد خطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة 70% تقريباً.

وتلفت د. لاين ادين بيرج، وهي باحثة في جامعة بيرغن ومستشفى جامعة ساندفيكين في النرويج، إلى أنّ الطريقة الشائعة للتعامل مع حالات مماثلة في العيادات هي بالقول للمريض: ليس الأمر خطيراً، إنّه مجرد قلق، استمر في حياتك. لكننا في الواقع لا نعرف حقاً إن كانت مع الوقت ستترتب آثار جانبية من عيش الشخص في قلق حيال صحته.

 

الهاجس المرضي

ولاكتشاف ذلك، عاينت بيرج وزملاؤها بيانات خاصة بأكثر من 7 آلاف شخصٍ شاركوا في دراسة نرويجية صحية طويلة المدى، وأجابوا عن أسئلة واستطلاعات متعددة، علماً أنهم خضعوا لفحص طبي في العام 1997، كما تم تقييمهم على مقياسٍ للقلق بشأن الصحة (قد تبدو الأعراض تافهة، لكنّها تصل إلى الهاجس المرضي كحد أقصى، فيقتنع الشخص تماماً بأنه يُعاني مرضاً غير مشخّص). وتجدر الإشارة إلى أنّ الباحثين تتبعوا صحة القلب لدى المشاركين عن طريق دراسة بيانات المستشفيات الوطنية والوفيات في العام 2009.

 

عواقب صحية وخيمة

وخلال هذه الأعوام الـ12، أصيب حوالى 3% من الأشخاص بمرضٍ القلب الإقفاري  الذي يتضمّن الإصابة بأزمات قلبية، والملفت أنّ هذه النسبة ارتفعت إلى 6% لدى المهووسين بوضعهم الصحي.

وتقول بيرج في هذا السياق: "وجدنا رابطاً قوياً بشكلٍ مفاجئ بين مستويات القلق على الصحة ومخاطر الإصابة بأمراض القلب الإقفارية"، وحتى عندما راقب الباحثون عوامل خطر الإصابة بالأمراض القلبية، وجدوا زيادة بنسبة 70% تقريباً في خطر الإصابة بأمراض القلب الإقفارية في الفترة التي تابعوا فيها المرضى.

ويستدعي الأمر إجراء مزيد من الأبحاث لتحديد حجم الأثر الذي يخلّفه القلق بشأن الصحة، أو القلق عموماً الذي ربطته البحوث بمشكلات القلب أيضاً، والآن أصبحت بيرج تأخذ القلق بشأن الصحة على محمل الجد، فصارت تشجّع الناس على حل المشكلة من خلال تلقي العلاج النفسي الإدراكي، وتحثّ المحترفين الآخرين على القيام بذلك أيضاً. 

وتضيف قائلة: "بتنا نعرف الآن أننا على المدى الطويل قد نواجه عواقب وخيمة". 

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • رقم الموقع: 07517864154
  • رقم إدارة القناة: 07504155979
  • البريد الألكتروني للإدارة:
    info@ishtartv.com
  • البريد الألكتروني الخاص بالموقع:
    web@ishtartv.com
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2017
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.5505 ثانية