البطريرك ساكو يدعو إلى اعتبار الخطاب التحريضي      فرنسا تبني 54 وحدة سكنية للنازحين المسيحيين من الموصل      الرئيس العراقي فؤاد معصوم يؤكد حرصه على بقاء المسيحيين وعودة المهاجرين إلى بلدهم      النائب رائد اسحق يزور تربية الحمدانية ويطلع على واقع العمل فيها      رئيس حكومة الاقليم نيجيرفان بارزاني يحل مشكلة الطلبة المسيحيين والإيزيديين والكورد السوريين      منظمة شلومو للتوثيق تحتفل بتخرج الدفعة الثانية لابناء شعبنا من النازحين      فرع أربيل لاتحاد النساء الآشوري يحضر افتتاح معرضا للفنان التشكيلي رؤوف العطار بعنوان " اساطير حواء"      مقابلة صحفية مع باسكال وردا رئيسة منظمة حمورابي لحقوق الانسان      وليم وردا رئيس شبكة تحالف الاقليات العراقية يلتقي القائم بأعمال السفارة الكندية في بغداد      المجلس الشعبي يشارك في اجتماع مع محافظ دهوك      البارزاني: سأعلن استقلال كوردستان في اللحظة التي يتولى فيها المالكي رئاسة الوزراء      الكشف عن اتفاق جديد بين بغداد واربيل بشأن ادارة سنجار      الكشف عن وثائق سرية تظهر نظرة الاستخبارات الأميركية للإخوان المسلمين      هاكرز يشعلون الحرب العالمية على تويتر      خطوة جديدة ومبلغ مالي فوق التصور للاحتفاظ بـ ليونيل ميسي      الجيش العراقي يخطط لمرحلة جديدة من معركة الموصل      عناصر داعش يجبرون نساء الموصل على تقديم مصوغاتهن الذهبية      بيروت تنجوا من عملية انتحارية بقلب شارع الحمرا ليلا      التخطيط العراقية: عدد سكان العراق سيصل إلى 38 مليون نسمة نهاية العام      ريال مدريد يتعافى من هزيمتين متتاليتين بالفوز 2-1 على ملقة
| مشاهدات : 652 | مشاركات: 0 | 2016-10-30 09:52:58 |

هنا..حيث لا أحد

لبنى ياسين

 

 

هنا في هذا العالم

حيث كل شيء مؤقت

تخدعك الإجابات المعدة مسبقاً

وتراوغك الأسئلة الحائرة

تقف كتمثال هجرته المدينة

لا تفك وثاقك تلك الأغاني الحزينة

ولا الذكريات المتبلة بحب مضى

 

هنا في هذا المكان البارد

روحك تصمد قهراً

تعلن أنه ظرف مؤقت

ومتى كنت في ظروف غير مؤقتة؟!

إنه الزمن يراوغ تساؤلاتك

يحمل شكوكك غيمة ربما تمطر لاحقاً

هنا أيها المسكين

لن تدرك أبداً

أنك لا تعيش كابوساً

فأنت الكابوس ذاته

 

هنا 

لا تستطيع أن تحدد

أي الشبحين ظلك

وأيها أنت

وعندما تتكئ على الذاكرة

تجد نفسك كسيحاً

فالذكريات التي تراودك

لا تمنحك إلا شكوكاً أكبر

 

هنا أيها الغريب

رتل صلاتك وامضِ

كائناً من كنت

لا السماء سماؤك 

ولا التراب ترابك

تتشبث بلون الشمس

تلك التي سرعان ما

تختبئ وراء غيمة داكنة

وتترك لك  وهم الرؤية

 

هنا حيث كل  شيء يخذلك

حتى أطرافك وأصابعك

حتى دمع عينيك

حتى صوت أنينك

 

هنا ..هناك

حيثما وجدت نفسك مرتاباً

عليك أن تدرك أن اليقين وهمٌ فاخر

وأن ما يصنعك في الحقيقة

محض أوهامٍ  جائرة

لظلٍ متروك يجابه ظلامه

 

 

هنا

حيث ..لا هنا

ولا هناك

حيث أنت...

 








شارك برأيك
  



اربيل عينكاوه

  • هاتف:
    0662251132
  • موبايل:
    009647504155979
  • البريد الألكتروني:
    info@ishtartv.com
  • للأتصال بالموقع:
    web@ishtartv.com
  • لآرسال مقالاتكم وآرائكم:
    article@ishtartv.com
جميع الحقوق محفوظة لقناة عشتار الفضائية © 2007 - 2017
Developed by: Bilind Hirori
تم إنشاء هذه الصفحة في 0.6198 ثانية