قناة عشتار الفضائية
 

الكنيسة السريانية الارثوذكسية..إيقاف مطرانان وإمهال اربعة آخرين لتقديم التوبة والندامة



 

عشتار تيفي كوم - برطلي نت/

قرر أعضاء المجمع السرياني الانطاكي الارثوذكسي المقدس ووفقا لدستور الكنيسة السريانية الارثوذكسية إيقاف المطران مار اسطاثاوس متى روهم والمطران مار سيويريوس حزائيل صومي من ممارسة خدماتهما الكهنوتية والكنسية والرعوية لمخالفتهما الدستورية رغم تحذير البطريركية المسبق لافعالهم هذه. جاء ذلك في نص المنشور البطريركي الصادر عن المجمع المقدس المنعقد في المقر البطريركي في العطشانة بلبنان للفترة من 14 ـ 16 آذار 2017 والذي تمت قراءته اليوم الاحد 19 آذار الجاري في جميع الكنائس السريانية الارثوذكسية في العالم. 
كما قرر اعضاء المجمع المقدس إمهال كل من المطارنة مار اقليميس أوجين قبلان، مار سيويريوس ملكي مراد ، مار ملاطيوس ملكي ملكي، مار برثلماوس نثنائيل يوسف، مدة تنتهي في 30 نيسان القادم لتقديم التوبة والندامة خطيا للمجمع المقدس عما صدر عنهم من بيانات وما تبعها من مواقف وتصرفات ما سببت من تشويه لصورة الكنيسة وعثرة المؤمنين. وتابع المنشور في حالة عدم استجابتهم يتخذ البطريرك الاجراءات المناسبة بحسب دستور الكنيسة.
وجاءت قرارات المجمع هذه على خلفية بيان للمطارنة الستة اتهموا فيه البطريرك الحالي  مار اغناطيوس افرام الثاني كريم بمخالفات عقائدية زرعت الشكوك والريبة والقلق الروحي في نفوس المؤمنين وأصبح حجر عثرة في طريق الإيمان المسيحي بحسب قولهم لذا يتوجب عزله، ثم الحقوه ببيان اعتذار الا ان المطارنة اعضاء المجمع الانطاكي المقدس اعلنوا في اجتماع تشاوري عقد في لبنان في 16 شباط الفائت  ان اعتذارهم هذا لم يكن بحجم الاخطاء التي ارتكبوها ولا تدل عن ندامة حقيقية واعتذار صريح.