قناة عشتار الفضائية
 

شمس الدين كوركيس رئيس المجلس الشعبي: القوات المسلحة العراقية تمنع عودة قواتنا إلى المناطق المحررة، وقوات الـ NPU موجودة هناك كجزء من منظومة الحشد الشعبي



 

عشتار تيفي كوم /

بغية تسليط الضوء على موضوع منع (قوات حراسات سهل نينوى)  التابعة للمجلس الشعبي الكلداني السرياني الأشوري، والبالغ قوامها لواء واحد (2500) مقاتل، من الدخول إلى مدينتي برطلة وبغديدا المحررتين منذ أشهر من قبضة داعش الإرهابي من قبل القوات المسلحة العراقية وبدعم من التحالف الدولي ومشاركة قوات أحزاب شعبنا الأشورية، توجهنا بمجموعة من الأسئلة إلى السيد شمس الدين كوركيس زيا رئيس المجلس الشعبي، الذي أجاب عليها مشكوراً.

لقاء: مركز ديانا للإعلام.  

السيد شمس الدين كوركيس, هل صحيح أن قوات حراسات سهل نينوى ممنوعة من الدخول إلى مدينتي بغديدا وبرطلة؟

شمس الدين: نعم مع الأسف، وليس فقط مدينتي بغديدا وبرطلة، بل جل القرى والمدن المحررة من قبل القوات المسلحة العراقية والمرابطة فيها اليوم، ومن ضمنها بغديدا وبرطلة.

لماذا لايؤذن لقواتكم في حين أن قوات أخرى لها مقرات ومتمركزة في المدينتين؟

شمس الدين: القوات المسلحة العراقية لم تأذن لقواتنا من أبناء القرى  والبلدات المحررة من عصابات داعش للدخول ومسك أرضهم وأرض الأباء والأجداد، بحجة إرتباطها بقوات الزيرفاني التابعة لوزارة الداخلية بإقليم كوردستان العراق، لأن التفاهم السياسي والعسكري القائم بين أربيل وبغداد قبل البدء بمعركة تحرير سهل نينوى ومدينة الموصل، ينص على عدم الأذن لأي طرف بالتواجد والتمركز في الأراضي والمناطق المحررة من قبل الطرف الأخر، وهكذا أصبحنا ضحية هذا الإتفاق، رغم كون القوة مستقلة وذات صبغة قومية ومؤلفة من أبناء تلك المناطق ومتواجدة فيها منذ العام 2004 وكان لها الدور الأكبر في حماية شعبنا ومنشأته.

هل تحركتم لإعلام الجهات المعنية بهذا الموضوع المهم؟

شمس الدين: بالتأكيد وفي مجمل لقاءاتنا مع الجهات الحكومية وغير الحكومية والدولية تطرقنا إلى هذا الموضوع الحيوي، ورفعنا مذكرات بواسطة نوابنا في مجلس النواب العراقي وممثلينا إلى الجهات المعنية.

قبل فترة إلتقيتم والسيد يونادم كنا السفير الأمريكي في بغداد، هل بحثتم الموضوع معه؟

شمس الدين: نعم، تحدثت مع سيادة السفير حول الموضوع وقدمت له شرحاً وافياً عن هذه القوة ومهمتها وظروف تأسيسها، وقد كانت ردة فعله إيجابية، حيث أكد على ضرورة تواجد مثل هكذا قوات من أبناء المناطق المحررة في أراضيهم التأريخية لمسك الأرض وحمايتها مستقبلاً، كما أكد لنا بأنه سيبحث الموضوع مع فخامة رئيس الوزراء العراقي، مبيناً حرصه على حل هذه المشكلة ومثيلاتها بالحوار وفي أقرب وقت ممكن.

(مراسيم تخرج أحد أفواج قرات حراسات سهل نينوى).

 

وحدات حماية سهل نينوى التابعة للحركة الديمقراطية الأشورية موجودة في المنطقة فلماذا يسمح لها؟

 شمس الدين: كما ذكرت القوات العراقية تسمح لحلفائها بالتواجد في تلك المناطق، ووحدات حماية سهل نينوى موجودة هناك كونها مدعومة وجزء من منظمومة الحشد الشعبي.

السيد كنا كان حاضراً في لقائكم مع السفير الأمركي، هل دعمكم في موضوع الإذن لقواتكم ؟

شمس الدين:  أبداً، السيد يونادم كنا لم يعلق على الموضوع.

إعلامياً لماذا التستر على هكذا موضوع مهم وذات علاقة بمستقبل جزء كبير من شعبنا؟

شمس الدين: نحن لم نتستر على الموضوع، لكن في الوقت ذاته نؤمن بأن العمل القومي واجب مناط بنا، وعندما نقوم بواجبنا تجاه أبناء شعبنا لاأظننا بحاجة إلى دعاية وإعلام.