قناة عشتار الفضائية
 

نهاوا



 نهاوا

تقع قرية نهاوا على بعد 9 كم الى الجنوب الشرقي من عقرة بالقرب من مدخل مضيق (كلي زنطا). ويعود التاريخ المسيحي فيها الى نهاية العقد السابع من القرن التاسع عشر كما يظهر من كتاب (رحلات الأنبا شموئيل جميل التبشيرية) الرئيس العام للرهبنة الانطونية الهرمزدية في أواخر القرن التاسع عشر الذي زارها مرتين في نهاية عام 1885 وبداية عام 1886م. وفي المرة الثانية مكث فيها قرابة اربعة اشهر ووجد فيها 17 بيتا قدموا اليها من منطقة الزيبار، ويكتب المصدر السابق اسم القرية نوآوا (هكذا) وهو كما يظهر اسم كردي وساتنادا الى ذلك يقترح البعض اسم (العيون او الينابيع التسعة) كمعنى لأسم القرية.

في العام 1889م يتم التدوين في قرية نوهاوان ولأول مرة، في سجل العماذ. الذي سيصبح لاحقاً سجل لكافة العماذات في المنطق التابعة لأبرشية عقرةبأستثناء مقر الابرشية. قدر الخوري يوسف تفنكجي عدد سكان قرية نوهاوا بـ 150 وذلك في عام 1911. اما في عام 1961 فقد كان عدد سكانها 80 نسمة حسب احصائية طلاب معهد مار يوحنا الحبيب.

قامت اللجنة العليا لشؤون المسيحين بتوجيه ودعم الاستاذ سركيس آغاجان ببناء 36 دارا جديدا (نهاوا نصارى – نهاوا اسلام) وقامت ببناء كنيسة جديدة فيها بالاضافة الى تزويد القرية بمولدة للكهرباء.